روابط للدخول

العديد من المواطنين عبروا عن توجسهم وشكهم في صلاحية الكثير من البضائع المستوردة


حيدر رشيد – بغداد

بين اونة واخرى يطالع العراقيون خبرا هنا وتحذيرا هناك من وجود سلع وبضائع في الاسواق المحلية تبيّن انها غير صالحة للاستهلاك وينبغي عدم اقتنائها حرصا على صحة المستهلك..وحيال خبر كهذا ينفتح السؤال واسعا امام المواطن ! ما هو دور الاجهزة الرقابية اذن؟؟
الكثير من المواطنين ينظرون بعين الشك نحو هذه السلع المستوردة التي تغزو الاسواق ويعتقدون بضعف الاجهزة الرقابية الحكومية في فحص ومراقبة هذه السلع، وهم يشيرون بذلك الى الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية الذي اكدّ رئيسه (سعد عبد الوهاب) ان الجهاز يمارس مهامه برغم المعوقات التي ترافق عملهم.
لكن السؤال الذي يطرحه المواطن هو بماذا يفسر وجود بضائع غير صالحة للاستهلاك في الاسواق وكيف امكن تمريرها من غير ان تخضع للفحوص اللازمة؟؟ هذا الامر دفع بالاعتقاد ايضا ان الجهاز لا يتمتع باستقلالية كاملة في اداء عمله وانه ربما يتعرض الى ضغوط من قبل جهات او احزاب متنفذة ، وهو الامر الذي نفاه رئيس الجهاز.

على صلة

XS
SM
MD
LG