روابط للدخول

وزارة الشباب تدعو الخبرات الرياضية المغتربة للمشاركة في مؤتمر رياضي يقام العام المقبل


عماد جاسم – بغداد

حراك دؤوب لدوائر وأقسام وزارة الشباب والرياضة استعداداً لعقد أول مؤتمر يجمع الرياضيين والباحثين والإعلاميين الرياضيين المغتربين في العراق مطلع العام القادم من أجل رسم استراتيجية عمل للنهوض بالواقع الرياضي من خلال الاستعانة بخبرات الرياضيين الذين اضطروا للهجرة في زمن النظام السابق.

وزير الشباب والرياضة أكد في حديث خص به إذاعة العراق الحر أن الوزارة عازمة على تهيئة كافة الظروف المناسبة لمجيء الرياضيين المغتربين في ملتقى كبير يعقد مع بداية العام القادم في بغداد وسيضم ورش نقاش ومحاور عديدة ومهمة تخدم المسار الرياضي.

وستستعين الوزارة بخبرات المغتربين الذين عاشوا في الفتره الماضية في دول متطورة رياضياً والبعض منهم عمل في مجالات التدريب والتدريس، وذلك من شأنه المساعدة في النهوض بالحركة الرياضية التي تحتاج إلى كسب المعارف من الخارج بعقول عراقية تطمح وتتمنى المساهمة في تجديد وتطوير القطاع الرياضي والشبابي
في العراق، "ونحن نسهل ذلك بعقد هذا المؤتمر الذي سيكون الأول من نوعه في تاريخ الرياضة العراقية".

وتم تشكيل لجان تنسق الآن مع القنصليات والسفارات العراقية في دول العالم لتسهيل مجيء المغتربين الرياضيين. وهناك لجان من الباحثين أيضا تدرس البحوث التي ستقدم للمناقشة والمحاور والمشاكل التي ستكون على طاولة الرياضيين والباحثين والإعلاميين.

وزير الشباب والرياضة بين أن الدعوات التي قدمت لحد الأن ليست نهائية، وهناك تجديد وإضافة متكررة من خلال مقترحات ومعلومات يدلي بها بعض الرياضيين عن الخبرات العراقية المغتربة والمنقطعة عن الاتصال في الداخل. لذلك فعدد المدعوين قابل للزيادة المستمرة، وتتواصل الوزارة باتصالاتها المتنوعة ليكون المؤتمر ذا فائدة كبيرة وموسعة.

على صلة

XS
SM
MD
LG