روابط للدخول

تخرج وجبة ضباط ٍ جديدة في أكاديمية شرطة تكريت


عبد الله احمد – تكريت

الحكومة العراقية تحاول مؤخرا العمل على إعداد عناصر شبابية كفؤة تقود دفة الأمن فاليوم قد تخرج159ضابطا برتبة ملازم ثاني شرطة عراقية بعد أن أكملوا دورتهم التدريبية في تكريت وبمشاركة خمسة محافظات هي صلاح الدين وديالى وكركوك والموصل والانبار وقد سيمت هذه الدورة بالدورة ستة وخمسون وقد أقامت بهذه المناسبة أكاديمية شرطة صلاح الدين حفلا تكريما وزعت فيه الهدايا وشهادات التخرج على الخريجين وقد حظر الحفل مسئولون محليون وأهالي الخرجين المقدم إياد شهاب احمد أمر الدورة" خلال هذه الدورة تمكنا من إعطائهم دروسا في التعليم على الأسلحة وكذلك الدروس النظرية حول القانون الدولي واحترام حقوق الإنسان كما أجرينا لهم اختبارات نفسية وهناك كادر متخصص في الأكاديمية وقد اجري أيضا لهم اختبار نهائي وكان عدد المتخرجين مئة وتعسة وخمسون متخرج "
هذه الدورة التكميلية التي استغرقت سبعة اشهر عدت هي الأولى من نوعها في مختلف المستويات التعليمية والتطبيقية وذلك بحسب ما أشار له أمر الدورة المقدم إياد شهاب احمد الذي أكد أيضا بان الدورة جرت بنجاح " هذه هي التجربة الأولى التي تكون بهذا المستوى من الإعداد والتنظيم حيث اشتركت خمسة مراكز شرطة في هذا التدريب وهي صلاح الدين وديالى والموصل وكركوك والانبار وقد تم توفير كافة المستلزمات في التدريس والأمور الأخرى"
وقد جرى خلال الحفل تقديم استعراض عسكري قام به الخريجون كما قدموا العديد من الفعاليات الأمنية كوضع نقاط التفتيش وكيفية تنفيذ المداهمات وعمليات إلقاء القبض على المسلحين وقد كانت مشاعر المتخرجين مليئة بالفرح والسرور الخريج ماهر سعيد" لقد تدربنا والحمد لله على أسلحة حديثة وقد تدربنا على أكثر من تدريب وفعالية أمنية وقد تخرجنا بنجاح وما نبتغيه هو خدمة وطننا من الأشرار"
كما إن هذه الدورة التي جمعت خمسة محافظات عراقية تحت سقف واحد في صلاح الدين كانت فرصة جيدة للخرجين للتعارف فيما بينهم الخريج أنور علي "كانت دورة جميلة استطعنا فيها التعرف على الكثير من الإخوة في باقي المحافظات العراقية كما تعلمنا الكثير من الدروس الأمنية التي كنا نجهلها كما تعرفنا على الكثير من أنواع الأسلحة "
لعل في تأهيل قيادات أمنية كفؤة بعيدة عن الحزبية والطائفية سيكون من شانه التخفيف من حدة التوتر الأمني.

على صلة

XS
SM
MD
LG