روابط للدخول

تخصيص 440 مقعدا لجميع مجالس المحافظات


ليث أحمد – بغداد














إذاعة العراق الحر تستقبل ذكراها العاشرة



تحية شكر وتقدير من أسرة إذاعة العراق الحر إلى جميع المستمعين الكرام الذين رافقونا على مدى عشرة أعوام منذ الانطلاقة الأولى في الثلاثين من تشرين الأول عام 1998.
إذاعة العراق الحر، عشرة أعوام من التواصل مع العراقيين في كل مكان.
شكراً نقولها في الذكرى العاشرة لتأسيس الإذاعة والتي ستحلّ في الثلاثين من الشهر الحالي.
عشرة أعوام من مسيرة الإعلام الحر في تقديم الأخبار الصحيحة والتحليلات النزيهة والمعلومات الحقيقية المتوازنة مع التزام الدقة والموضوعية.










أعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات أنها خصصت 440 مقعداً لجميع مجالس المحافظات عدا كركوك وإقليم كردستان وأنها اعتمدت على البيانات المتوافرة حول أعداد السكان لدى وزارة التجارة. وأوضح مدير الإدارة الانتخابية في المفوضية القاضي قاسم العبودي خلال مؤتمرٍ صحفي عقده الأحد أن المفوضية ستبدأ باستلام أسماء المرشحين من الكيانات السياسية في 15 من تشرين أول الجاري. العبودي دعا مجلس النواب لإنجاز الفقرة المتعلقة بالأقليات في أقرب وقت ممكن كي لا تتأثر المفوضية.

وفي مطلع رده على سؤالٍ لإذاعة العراق الحر حول انعكاسات تأخير إنجاز المادة المتعلقة بالأقليات، أجاب العبودي بأن إقرار نسب معينة للأقليات سيحتاج إلى جهد آخر من قبل المفوضية وإجراءات جديدة، وهذه بدورها تحتاج إلى وقت لإتمامها من قبل المفوضية. مدير الإدارة الانتخابية في المفوضية القاضي قاسم العبودي أوضح أن المفوضية لا تمتلك إحصاءات محددة عن أعداد الأقليات في العراق وأنها ترغب أن يحدد مجلس النواب النسب المقررة لهم.

المفوضية قررت أن يكون إجمالي المقاعد المخصصة لمجالس المحافظات 440 مقعداً كانت حصة بغداد منها 57 مقعداً. وأوضح العبودي أن التوزيع اعتمد على آخر إحصائية تم استلامها من وزارة التجارة ووفقا لقانون المحافظات النافذ.

مدير الإدارة الأنتخابية في مفوضية الانتخابات أكد أن عملية تسجيل أسماء المرشحين للانتخابات المحلية القادمة ستبدأ في 15 من شهر تشرين أول الجاري ولغاية 29 من نفس الشهر، داعيا الكيانات السياسية إلى مراعاة المعايير التي وضعتها المفوضية في اختيار المرشحين. وأكد القاضي قاسم العبودي أن هنالك لجنة مشتركة مع الجهات الأمنية لتأمين المراكز الانتخابية وحمايتها.

على صلة

XS
SM
MD
LG