روابط للدخول

مؤتمر طبي في أربيل يتعلق بالتخدير والعناية المركزة


عبد الحميد زيباري – أربيل

تحت شعار (من أجل الارتقاء بنوعية الخدمات الصحية في العراق) عقدت وزارة الصحة في حكومة إقليم كردستان بالتعاون مع منظمة الفريق الطبي الدولي، وهي منظمة أميركية غير حكومية، مؤتمرا في أربيل يوم الاثنين حول التخدير والعناية المركزة.

المؤتمر يأتي ضمن سلسلة مؤتمرات تعقدها مديرية التعليم الطبي المستمر في العراق لتطوير القابليات الطبية لدى الأطباء العراقيين وفي مختلف الاختصاصات بمشاركة خبراء أجانب.

وفي حديث مع إذاعة العراق الحر أوضحت بخشان محمود أسعد مديرة التعليم الطبي المستمر في وزارة الصحة بحكومة الإقليم، الهدف من المؤتمر وقالت:
"هذا المؤتمر السابع لتطوير مهنة الطب ويأتي بعد انقعاد ستة مؤتمرات أخرى في مواضيع مختلفة. ونجلب خبراء من خارج القطر متخصيين في مجال التخدير والعناية المركزة. والمؤتمر يشمل كل الأطباء المتخصصين في التخدير والعناية المركزة."

وقامت مديرية التعليم الطبي المستمر بتدريب آلاف الأطباء في العراق وإجراء تقييمات دورية لهم لمعرفة مستواهم الطبي ومدى استفادتهم من هذه المؤتمرات. تضيف بخشان:
"في كل مؤتمر هناك امتحان قبلي وبعدي بالإضافة إلى وجود تقييم كل ستة أشهر للأطباء الذين يشاركون في البرنامج. وقمنا لحد الآن بتدريب 2000 طبيب في الاختصاصات المختلفة."

إلى ذلك يرى الدكتور علاء مطيع يوسف أخصائي التخدير والعناية المركزة وتدريسي في جامعة هولير الطبية أهمية مثل هذه المؤتمرات في تواصل الأطباء مع التقدم العلمي العالمي في مجال الطب. ويضيف في حديث مع إذاعة العراق الحر:
"المؤتمر نجاح لكل الخطوات الطبية في العراق وكردستان. ونريد أن تكون هناك مثل هذه المؤتمرات ليكون الأطباء على تواصل عملي للارتقاء بالمستوى الطبي في العراقي. وعلى كل طبيب اغتنام هذه الفرصة وتكون فرصة لإضافتها إلى سجله الخاص ونقلها إلى الذين يتدربون تحت يديه. وهناك مشاكل كثيرة بالأخص حول علاقة المواطن بالمخدر، والمواطن لا يعرف أهمية التخدير ومشاكل الإنسان مع التخدير. وأهل المريض يتحملون جزءا من المسؤولية، وهذه مشاكل نعاني منها."

على صلة

XS
SM
MD
LG