روابط للدخول

اليوم العالمي لكبار السن


ديار بامرني

دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إلى ضمان كرامة وسعادة كبار السن وذكر إنه على الرغم من تعهد الدول بمكافحة التمييز ضد هذه الشريحة الهامة من المجتمع، إلا أنه يتم انتهاك حقوق كبار السن كل يوم. ولفت الأمين العام في رسالة بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي لكبار السن الذي صادف الأول من تشرين الأول، إلى إنه في الاجتماع الثاني للجمعية العالمية للشيخوخة الذي انعقد قبل ست سنوات في مدريد، تعهدت الدول الأعضاء بمكافحة كل أنواع التمييز، من ضمنها التمييز على أساس السن. وقال بان كي مون " إنه على الرغم من هذا التعهد، إلا أنه في أنحاء عديدة من العالم يتم انتهاك حقوق كبار السن كل يوم". وأضاف الأمين العام للأمم المتحدة ان كبار السن غالبا ما يعانون من التمييز في العمل ويحتمل أن يتعرضوا لعدم الاحترام والتقدير في الأوساط الاجتماعية. كما يحتمل حرمانهم من المشاركة في الشؤون الاجتماعية، والاقتصادية، والثقافية، والسياسية.

وتأثرت شريحة كبار السن بالظروف الصعبة التي يمر بها العراق الآن لكن معاناتهم هي اكبر مقارنة بالشرائح الأخرى لأسباب عدة أهمها العمر وقلة الدعم المقدم وعدم وجود دور رعاية كافية إضافة إلى العامل الاجتماعي حيث الأبناء وبسبب هذه الظروف ابتعدوا شيئا فشيئا عن القيام بواجبهم وهو رعاية المسنين. كبار السن الذين يصفون أنفسهم بالشريحة الغائبة يشعرون اليوم بهوة كبيرة تفصلهم عن الأبناء والأحفاد حيث مشاغل الحياة قد أخذت المحيطين بهم وصرفتهم عن رعايتهم بهم وباتوا عبئا كبيرا على الأبناء الذين دفعوا بآبائهم إلى دور الرعاية. وبالرغم من تنفيذ الحكومة العديد من البرامج الخاصة برعاية المسنين منها التقاعد وشبكة الحماية الاجتماعية ودور رعاية والمسنين وغيرها من المشاريع إلا أن العديد من المسنين يؤكدون إن هذا غير كافي حيث الدعم المادي قليل ودور الرعاية غير كافية والموجود منها يفتقر إلى ابسط الخدمات.

لنستمع إلى قصص بعض كبار السن وهم يشكون من مشاكل عديدة اقتصادية واجتماعية أجبرتهم على السكن في دور الرعاية إضافة إلى تردي الوضع الأمني والوقوف لساعات للحصول على الراتب الذي خصصته لهم شبكة الحماية الاجتماعية, والأهم من ذلك تغير المجتمع والذي تغيرت معه القيم والتقاليد المتعارف عليها, أهمها رعاية الأبوين :

مسنين يشكون من المعاناة التي يمرون بها

ولكن من جهة أخرى مازالت الكثير من العوائل والكثير من الشباب والجيل الجديد يعتبرون وجود كبار السن في البيت خير وبركة, هذا ما سنسمعه من كلمات ومشاعر عبر عنها العديد في المقابلات التي أجراها الزميل سعد كامل من بغداد :

تقرير سعد كامل

الجهات الرسمية أكدت اكثر من مرة عزمها على توفير دور رعاية وتقديم كافة الدعم والمساعدة لهذه الشريحة المهمة, وقد شهدت الفترة الماضية افتتاح العديد من المراكز ودور رعاية المسنين في الكثير من المحافظات العراقية. عضو لجنة حقوق الإنسان في مجلس النواب العراقي حنين القدو أكد ان هناك تشريعاً خاصاً معنيا برعاية المسنين في العراق وصيانة حقوقهم:

حنين القدو

ومن ضمن البرامج الخاصة التي وضعتها الحكومة العراقية لرعاية كبار السن, تخصيص مبلغ توزعه شبكه الحماية الاجتماعية كنوع من الدعم المادي لهذه الشريحة. النائب حنين القدو أشار إلى وجود شروط محددة يجب ان يتوفر عليها الأشخاص الذين ينبغي شمولهم بقانون شبكة الرعاية الاجتماعية:

حنين القدو

وعن طبيعة المساعدات التي يضمنها القانون للمسنين قال النائب حنين القدو انها تشتمل على مساعدات مالية أو توفير مأوى أو خدمات صحية :

حنين القدو

القدو أكد على ضرورة الاهتمام بالمسنين الذين قال ان أعدادهم تتزايد في العراق بسبب المشاكل التي يشهدها المجتمع:

حنين القدو

العالم يشيخ ويتقدم في السن عاماً بعد آخر .. هذه النتيجة وصلت إليها العديد من الدراسات التي أكدت الإحصائيات ان عدد المسنين أو كبار السن سيزداد في الخمسين عاماً المقبلة من نحو ستمائة مليون إلى ملياري نسمة تقريبا. والإحصاءات تشير أيضاً الى ان واحداً من كل عشرة أشخاص على وجه الكرة الأرضية حالياً يبلغ من العمر ستين عاماً أو أكثر وان هذه النسبة ستتضاعف بحلول عام 2050 ، بل ومن المتوقع أن يكون ثلث سكان العالم قد بلغوا ستين سنة من أعمارهم أو أكثر في عام 2150.

الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون وفي رسالته بمناسبة الاحتفال باليوم العالمي لكبار السن أشار إلى إن الاستعراض الأول والتقييم لخطة عمل مدريد الدولية المتعلقة بالشيخوخة الذي انعقد في بداية هذا العام، أوضح أنه يجب بذل المزيد على المستوى القومي لمساعدة كبار السن، وضمان توفر الدخل لهم والحماية الاجتماعية، وضمان الرعاية الصحية الجيدة، بالإضافة إلى توفير خدمات الرعاية طويلة المدى. "ولتحقيق ذلك، لا بد من تحسين السياسات الخاصة بالمسنين جوهريا، و أن توجه مشاكل كبار السن في ظل إطار سياسي أوسع". وأضاف الأمين العام أنه تم اختيار عنوان الاحتفال لهذا العام "حقوق كبار السن" ليتوافق مع الاحتفال بمرور 60 عام على الإعلان العالمي لحقوق الإنسان. واختتم بان كي مون قائلا " إن اليوم العالمي لكبار السن يعد فرصة للتحفيز على النقاش حول نشر حقوق كبار السن، ولتقوية الشراكة التي تهدف لضمان مساهماتهم القصوى في المجتمع".

في الختام شكرا للمتابعة وهذه تحية من معد ومقدم البرنامج ديار بامرني

********
البرنامج يرحب بكل مشاركاتكم وملاحظاتكم, يمكنكم الكتابه على البريد الإلكتروني :

bamrnid@rferl.org

أو الاتصال بالرقم (07704425770) وترك رسالة صوتية أو إرسال رسالة مكتوبة عن طريق الهاتف النقال (الموبايل) وعلى الرقم نفسه راجين ترك الاسم ورقم الهاتف للاتصال بكم لاحقا.

(حقوق الإنسان في العراق) يأتيكم في المواعيد التالية :

كل يوم أثنين في نهاية الفترة الثانية من البث المسائي (الربع الأخير من الساعة السابعة مساءا حسب توقيت بغداد) ويعاد مرتين في البث الصباحي لليوم التالي (الربع الأخير من الساعة السادسة صباحا والحادية عشرة صباحا حسب توقيت بغداد). البرنامج يعاد أيضا كل يوم خميس في نهاية الفترة الثانية من البث المسائي ويعاد مرتين في البث الصباحي لليوم التالي.

يمكنكم الإستماع إلى البرنامج (بالإضافة إلى البرامج القديمة – الأرشيف) على موقع إذاعة العراق الحر :www.iraqhurr.org

اذاعة العراق الحر تبث برامجها على موجات الـ FM

102.4
في بغداد
105 في البصرة
88.4 في السليمانية
108 في اربيل
104.6 في الموصل
96.8 في كركوك
93.6 في السماوة
101.6 في الناصرية
بالإضافة إلى موجة متوسطة بذبذبة مقدارها 1593 كيلوهيرتز

على صلة

XS
SM
MD
LG