روابط للدخول

التحسن الأمني أدى الى ارتفاع اسهم قطاع الفنادق في ايلول الماضي


حسن راشد – بغداد

شهدت اسهم قطاع الفنادق ارتفاعا كبيرا في شهر ايلول الماضي، طبقا لارقام سوق العراق للاوراق المالية ،الذي حقق بدوره ارتفاعا قياسيا بلغ 39% ، بالاستناد الى انتعاش اسهم ذلك القطاع . وعلى الرغم من ان اسعار الفنادق والشركات الفندقية كانت اقل بكثير من قيمتها الحقيقية، الا ان المتعاملين في البورصة العراقية، يقولون ان ما حققته الفنادق من صعود كان يفوق التوقع ، كما يؤكد مدير شركة الحياة للوساطة المالية ، ورئيس محافظي سوق العراق للاوراق المالية السابق د. طالب الطباطبائي .
ويعزو الطباطبائي في تصريح لاذاعة العراق الحر اسباب ما تحقق من ارتفاع اسهم القطاع الفندقي الى الاستقرار الامني المتحقق في بغداد.
من جانبه يقول المدير المفوض لشركة فندق بابل الدولي ونائب رئيس اتحاد رجال الاعمال العراقيين باسم جميل انطوان ان التحسن الامني كان احد اسباب ذلك الارتفاع.
لكن انطوان يعزو السبب الحقيقي الى تدخل الدولة في دعم الفنادق التي مازال اهمها واكبرها مملوكا للقطاع المختلط.
ويتوقع المدير المفوض استمرار ارتفاع اسهم الفنادق في المستقبل، مشيرا الى حاجة هذه الفنادق الى عملية تأهيل شاملة لتكون في مصاف فنادق الدرجة الاولى في العالم.

على صلة

XS
SM
MD
LG