روابط للدخول

اقبال العراقيين يزداد على اسواق البالة لجودة المنتوج ورخص سعره مقارنة بالجديد


فرقد الطيب – بغداد

بالرغم من اشباع السوق العراقية بالسلع الاجنبية وخاصة السلع الصينية الا ان العراقيين مازالوا يقبلون على شراء البالة حتى اصبحت لها اسواق خاصة متخومة بانواع الملابس والاغطية من شراشف وفرش مختلفة .
رواد البالة كانوا من مختلف طبقات المجتمع العراقي ولم تقتصر على طبقة معينة هذا ما اخبرنا به البائع حسام جلوب :

سبب اقبال العراقيين على شراء البالة علله البعض بان مرده هو المناشئ الاجنبية وجودة المنسوج الذي يضاهي مايعرض من الجديد في الاسواق حاليا على الرغم من ان تلك الملابس المسماة بالبالة لم تستهلك طويلا الامر الذي يجعلها مرغوبة لدى الكثيريين :

مثلما تنوعت البالة بمنتوجاتها تنوعت ببائعيها فمثلا تجد الكثير من النساء بسبب قدوم فصل الشتاء قد اخذن يبعن اغطية البالة من قبيل ألحفة الديباج والشراشف في بيوتهن لمن لاترغب ان تقتني ماهو جديد من هذه الانواع في الاسواق :

البالة لم تكن وليدة المرحلة الحالية وانما كان وجودها ينافس المستورد على مر السنين الحكم فيها هو المواطن .

على صلة

XS
SM
MD
LG