روابط للدخول

توزيع وجبات الإفطار على آلاف العوائل المهجرة والفقيرة في 12 محافظة عراقية


عماد جاسم – بغداد

على مدى طيلة أيام شهر رمضان تواصلت الفرق المتطوعة من الرجال والنساء والشباب في مشروع حمل اسم (مشروع الخير لتوزيع وجبات الإفطار) على آلاف العوائل المهجرة والفقيرة في بغداد مع 11 محافظة أخرى في الأحياء الفقيرة والمناطق النائية. هذا ما وضحته لإذاعة العراق الحر الدكتورة طاهرة داخل المشرفة على مشروع الخير التي قالت:
"هذا المشروع هو الأهم والأكبر منذ خمسة أعوام لإعانة الفقراء وتوزيع وجبات الإفطار بإشراف جمعية الأمل الإنسانية وبدعم من مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان الخيرية والبرنامج الإنمائي للأمم المتحدة، حيث وزعت الفرق وجبات الطعام بمساعدة المجالس البلدية وفق آلية مكنت المشروع من الوصول إلى مناطق نائية ومجمعات ومخيمات للعوائل المهجرة."

وبينت الدكتورة طاهرة داخل أن الفرق ستتواصل في أيام العيد تقديم الهدايا والحقائب المدرسية والقرطاسية المتنوعة إلى 30 ألف طفل في 14 منطقة في بغداد بالإضافة إلى 11 محافظة، حيث سيتم اختيار الأحياء الفقيرة في محاولة لرسم الفرح على وجوه المعدمين من أطفال المناطق الفقيرة والعوائل المهجرة أيضا.

وفي إجابتها علی سؤالنا بكيفية مشاركة الحكومة وأجهزتها المتعددة بهذا المشروع الخيري الإنساني الكبير قالت الدكتورة طاهرة داخل:
"لم تساهم الدولة للأسف بأي دور ولم تقدم أجهزة الحكومة أو أي من الوزارات أي نوع من الدعم بل كانت المساهمة الفعلية من قبل المواطنين وبعض أعضاء المجالس البلدية. وقد حققنا نجاحات مهمة في تأصيل قيم المحبة والتعاون بين مختلف طوائف الشعب بهذا المشروع."

على صلة

XS
SM
MD
LG