روابط للدخول

أصابات مرض الكوليرا شهدت انخفاظا كبيرا لا سيما بعد انخفاض درجات الحرارة


ليث أحمد – بغداد

أكد خبراء في مجال الصحة حدوث أنخفاض كبير في مستوى الأصابات المسجلة للأصابة بأمراض الكوليرا في بغداد وبقية المحافظات وأتخاذ الوزارات والدوائر المختصة أجراءات واسعة للحد من انتشار هذا الوباء ففي مؤتمر صحفي مشترك عقده الخميس مدير عام صحة الكرخ الدكتور جليل الشمري أشار الى أن العدد النهائي للأصابات بلغ 337 حالة وان اعلى رقم مسجل في محافظة بابل تلتها العاصمة بغداد.

يذكر ان مرض الكوليرا هو من الأمراض المستوطنة في العراق وتنشط بكتريا المرض عند توفر المناخ الملائم كشحة المياه وعدم تعقيمها مع ارتفاع درجة حرارة الجو، في حين تكون اعراض المرض عبارة عن أسهال شديد وجفاف في الفم ويعد الاطفال والشيوخ والمصابين بامراض القلب والشرايين هم الأكثر عرضة للأصابة بمرض الكوليرا، وقد أكد مدير عام صحة الكرخ أن جميع من اصيب قد تم علاجه وأخرج من المستشفى.

وفي معرض رده على سؤال لأذاعة العراق الحر حول الموقف النهائي من مرض الكوليرا وأحتمالية أنتشاره اجاب الدكتور جليل الشمري ان الاصابات شهدت انخفاظا كبيرا لاسيما وانخفاض درجات الحرارة.

الشمري اشار الى ان أكثر المناطق التي شهدت اصابة بمرض الكوليرا هي مناطق حوض الفرات الغير مخدومة بشبكة المياه الصالحة للشرب وأعتماد الأهالي على المياه الاسنة ومياه المبازل الملوثة بهذا المرض.

في حين أكد معاون مدير عام دائرة ماء بغداد حيدر محمد حيدر ان امانة بغداد قد أتخذت عدة أجراءات لتوفير المياه الصالحة للشرب الا انه اشار الى بقاء ثلاثين بالمئة من المناطق غير مخدومة بشبكة مياه صالحة للشرب.

على صلة

XS
SM
MD
LG