روابط للدخول

في اليوم الدراسي الأول .. مدرسو كردستان يستنكرون استقطاع مبالغ من رواتبهم التراكمية


أحمد الزبيدي – السليمانية

مع بدء اليوم الأول للعام الدراسي الجديد يشدّك منظر العديد من الطلبة وهم يرتدون زيهم الرسمي متوجهين إلى مقاعدهم الدراسية وهم يحملون معهم كتبهم كما يحملون الكثير من الأحلام بأن تنتهي دراستهم ليحقق في يوم من الأيام كل أحلامهم وأحلام أهلهم بأن يصبحوا أناساً يحملون شهادات جامعية تخولهم بأن يكونوا أفراداً منتجين في هذا المجتمع.

إذاعة العراق الحر وكعادتها في مواكبة الحدث رافقت عدداً من الطلبة منذ ساعات الصباح الباكر إلى مدرستهم في أطراف مدينة السليمانية والتي تعرف باسم متوسطة كمال البصير والتي خصصت من قبل الجهات التربوية للطلبة العرب ومن العوائل التي نزحت للإقليم، فكان لنا هذا اللقاء مع أحد الطلبة الذي أبدى تفاؤلاً بيومه الدراسي الأول.

المدرسون كانوا على غير ما جادت به أفكار الطلبة، فمنذ اليوم الأول والمدرسون بدت عليهم علامات الضجر والامتعاض من الخطوة التي اتخذتها وزارة المالية في الإقليم والتي قضت باستقطاع نحو أكثر من 500 ألف دينار من رواتبهم المتراكمة التي من المفترض أن يتسلموها مما سبب حالة من الغضب لدى البعض كما تحدثت أستاذة الكيماء في المدرسة داليا الخطيب.

أما رئيس اللجنة الإعلامية في إدارة المدرسة خاون قرداغي فلم يكتفِ بعرض هذه المشكلة فقط بل تعدى ذلك إلى مشاكل أخرى منها عدم وجود خدمات تسهل على الطلبة أن يعيشوا يومهم الدراسي براحة، كما أشار إلى حاجة المدرسة إلى مرشد اجتماعي كون أن معظم الطلبة يعانون من مشاكل اجتماعية تقف امام استمرارهم بالتعليم.

خرجنا من المدرسة بعد أن ودعنا مضيفينا الذين تنوعت ردود أفعالهم تجاه اليوم الدراسي الأول. ورغم هذا التنوع في ردود الفعل إلا أنهم اتفقوا على أن مسيرة العلم يجب أن تستمر بما فيه مصلحة الجميع.

على صلة

XS
SM
MD
LG