روابط للدخول

عرض للصحف البغدادية الصادرة يوم الاثنين 22 أيلول


محمد قادر

الصحف البغدادية الصادرة ليوم الاثنين تناولت خبر تخصيص ما يقارب الـ80 مليار دولار موازنة اتحادية للعام 2009، في وقت لازال تبادل الاتهامات مستمراً بين وزير النفط حسين الشهرستاني وحكومة اقليم كوردستان حول عرقلة وتأخير اقرار قانون النفط والغاز.

من جانب آخر ذكرت الصحف استعدادت الاجهزة الامنية في محافظة النجف الاشرف في ذكرى استشهاد الامام علي (ع) من خلال نشر الالاف من عناصرها اضافة الى وجود المراقبة الجوية.

وفي السياق الامني ايضاً كشف مدير شرطة ذي قار اللواء الركن صباح الفتلاوي، كشف النقاب عن دخول 20 دراجة نارية مفخخة الى مدن المحافظة. مشيراً الفتلاوي في حديث له لصحيفة الزمان بطبعتها البغدادية الى ان عدداً من المجاميع الخاصة التي تتلقى تدريباتها في ايران بدأت تتسرب الى المحافظة عن طريق مدينة العمارة.

اما في الشأن الاقتصادي فنقلت صحيفة العدالة اليومية عن وكالات الانباء ما كشف عنه المستثمر العراقي المقيم في دبي قيس الخفاجي، من تقديم جهات دولية وعربية عروضاً لشراء أو المشاركة في تملك مصارف عراقية. لافتاً الى قناعات تلك الجهات بجدوى عمليات الاستثمار في القطاع المصرفي العراقي بالرغم من الانكماش في الاقتصاد العالمي الذي انعكس على تردد الجهات الاستثمارية المختلفة تجاه التعاطي في الصفقات التجارية.

هذا ونشرت جريدة الصباح الشبه رسمية من جهتها ان هيئة الاستثمار كشفت عن منافسة ست دول كبرى لتنفيذ مشاريع استثمارية عملاقة في البلاد.

وفي مقالة له في جريدة الصباح ايضاً يسلط حسن العاني الضوء على مشكلة الماء او شحة الماء، اذ يعتبر ان الحكومة مقصرة، ويقول دليلنا على ذلك ان (قيامة) البرلمان ومجلس الرئاسة ومجلس الوزراء والمجلس السياسي والاحزاب والكتل السياسية واجهزة الاعلام، قد (قامت) واحتدم النقاش وجرت مشاورات وزيارات مكوكية متبادلة، كل ذلك بحثا عن حلول (تهدئ النفوس) و(تطيب الخواطر) لقانون النفط والغاز مثلاً او تحرك الجيش العراقي خارج حدوده الاقليمية، او تمرير الدستور، او دستورية المادة 140 او انتخابات مجالس المحافظات. في حين (والكلام لازال للكاتب) لم تبذل هذه الاطراف ثلث جهدها او ربع جهودها او حتى خمس مساعيها لمعالجة موضوع المياه.

على صلة

XS
SM
MD
LG