روابط للدخول

عرض للصحف البغدادية الصادرة يوم الأحد 21 أيلول


محمد قادر

تحدثت صحف بغداد عن دعم رئيس الوزراء نوري المالكي للجانب الخدمي من خلال تأكيداته على دخول الشركات العملاقة الى العراق بعد شهر رمضان.
ونقرأ في جريدة الصباح الصادرة عن شبكة الاعلام العراقي ان رئيس الوزراء قد اعلن عن وجود خطط حكومية لتوفير وحدة سكنية لكل مواطن، مؤكدا في نفس الوقت اطلاق الاموال وتقديم الحلول السريعة لحل ازمة الكهرباء.
وتخبرنا الصحيفة ايضاً ان المالكي شدد على ان كل من يتعمد عرقلة تقديم الخدمات سيحال الى القضاء بتهمة ارتكاب اعمال ارهابية.

وفي سياق آخر.. قال عنوان في الصباح ونقلاً مسؤول الشؤون العسكرية – السياسية في السفارة الاميركية مايكل كوربن بان الاتفاقية العراقية – الامريكية ستوقع قريباً ولا خلافات مع بغداد.

هذا ولازالت الصحافة البغدادية تتابع ملف الكوليرا وتطوراتها. وصحيفة المشرق من جهتها تنقل عن مراقبين في عدد من المحافظات العراقية ان التقارير الرسمية تلجأ الى التهوين من المخاطر وتقدم معلومات انتقائية لإعطاء انطباع بأن الوباء أقل انتشارا. مشيرين الى ان واقع تفشي الكوليرا في العراق أسوأ من تقارير الحكومة. وبحسب الصحيفة

وعلى صعيد آخر نشرت المشرق ما اعلن عنه رئيس الوقف السني في محافظة الأنبارعبدالله جلال مخلف من عزم الوقف بناء عدد من المدارس الإسلامية في المحافظة بواقع مدرسة واحدة في كل قضاء، موضحاً مخلف أن تأسيس هذه المدارس يهدف إلى نشر الأفكار المعتدلة بين صفوف الشباب وتبني الدعوة لمحاربة الأفكار التي وصفها بالدخيلة.

صحيفة المدى وفي زاوية "كلام اليوم" تقول ان الارض العراقية حمت عواصم ومدنا كثيرة في اصقاع الارض، ومن الممكن القول ان مدنا وعواصم كثيرة اسهمت من حيث تدري او لاتدري في خدمة اهداف القاعدة في العراق سواء عبر الضوضاء التي اثيرت ضد النظام السياسي الجديد في البلاد أو عبر الدعم الاعلامي والاقتصادي والسياسي لصالح العنف والقتل والتخريب.
وتحمّّل الصحيفة المجتمع الدولي مسؤولية سياسية وامنية واخلاقية لانهاض العراق وتعويضه فرصه المضاعة في الحياة. مشيرة الى ان هذا ما يجب ان تتولى متابعته والمطالبة به جهات العمل الحكومي والمؤسسات والمنظمات والحركات المدنية العراقية.
وبالطبع كما ورد في الصحيفة

على صلة

XS
SM
MD
LG