روابط للدخول

جولة على الصحافة البغدادية الصادرة يوم السبت 20 ايلول


محمد قادر

اهتمت الصحافة البغدادية بالحديث عن اعلان وزارة الصحة عن ازدياد الاصابات بمرض الكوليرا لتصل الى (171) اصابة في عموم البلاد.
فتنقل صحيفة المدى عن الناطق الرسمي في وزارة الصحة الدكتور احسان جعفر، ان محافظة بابل تصدرت المحافظات بعدد الاصابات فيما ظهرت اصابات جديدة في الانبار والبصرة.

هذا وفي جريدة الاتحاد الناطقة باسم الاتحاد الوطني الكوردستاني يرى عبد الهادي مهدي وفي ذات السياق بان الملاحظة المؤسفة هي عدم وجود زيارات رسمية للمناطق التي تعاني من الوباء وذلك اعطى مؤشرا سلبيا في الشارع مفاده عدم الاهتمام الحكومي الرسمي بالوباء المتفشي الذي اذا تم تركه سوف يستفحل ويحصد ارواحا بريئة اخرى.
مضيفاً الكاتب ايضاً ان انتشار الوباء هذا كشف وبلا شك ان الخدمات مازالت ضعيفة ولا تتعدى تلك التصريحات الرنانة فقط، وعلى حد رأي عبد الهادي مهدي في جريدة الاتحاد...

والى الشأن السياسي فقد اخبرتنا جريدة الصباح الصادرة عن شبكة الاعلام العراقي ان بغداد وعواصم عربية قد اتفقوا على إجراء لقاءات ومحادثات للتوصل الى جدولة لإسقاط الديون على العراق ضمن اتفاقيات ثنائية، وفي الوقت الذي قرر مجلس النواب حسم التصويت على قانون الانتخابات قبل عيد الفطر المبارك، فان واشنطن ابدت استعدادها لتقديم تنازلات جديدة لتوقيع الاتفاقية الامنية مع بغداد.

ومنها انتقالاً الى صحيفة المشرق التي نشرت في عناوينها وجود مخاوف من انتكاسة أمنية في العراق تعيد السنة إلى أحضان القاعدة، على خلفية تلكؤ الحكومة العراقية استيعاب قوات الصحوة في صفوف الجيش والأجهزة الأمنية.
اما في وسط العراق وجنوبه فان رؤساء مجالس المحافظات يحذّرون الحكومة من عواقب إهمال الخدمات.

في صحيفة المشرق ايضاً نقرأ ما اعلنه وزير التخطيط والتعاون الانمائي علي بابان من مقترح لإلغاء البطاقة التموينية والاعانات الاجتماعية وراتب التقاعد. مبيناً الوزير ان المشروع ينص على صرف راتب تضميني اجتماعي ضماني بإسلوب استثماري يبدأ منذ مولد الشخص حتى وفاته، موضحاً أن الهدف من هذا المشروع الذي اقترحته وزارة التخطيط والتعاون الانمائي هو القضاء على البطالة والعوز، حيث سيغطي كافة نفقات المواطن العراقي حين تعرضه الى مرض أو ترمل، وحسبما ورد في صحيفة المشرق.

على صلة

XS
SM
MD
LG