روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف الاردنية الصادرة يوم الخميس 11 ايلول


حازم مبيضين - عمان

تقول صحيفة الغد ان السفير العراقي في عمان سعد جاسم الحيّاني أبلغها بأن
شـركات أردنيـة باشرت مؤخـرا بتزويـد محافظـات غـرب العـراق بالمواد
التموينية في إطار اﻻتفاق المبرم بين البلدين . يشار إلى أن حجم التبادل
التجاري بيـن البلـدين بلغ ٤٧٥ مليــون دينــار في النصف اﻻول من العام
الحالي، ويتوقع ان يقفز الى أكثر من بليون دينار في حال بدء توريد النفط
العراقي للمملكة طبقا للاتفاق بين البلدين

وتقول الراي ان قررت اللجنة الوطنية لمكافحة اﻻوبئة قررت منع دخول المواد
الغذائية غير المعلبة من العراق عن طريق الجو او البر لمدة شهرين اثـر
ظهـور اصابات بالكوليرا في مدينة بابل بالعراق وأكدت أنها ستعيد النظر
بقرار المنع بعد شهرين. كما قررت رصد نشاط القادمين من المناطق الموبوءة
في العراق للتحري عن الحاﻻت المشتبهة بالكوليرا وتدعيم المراكر الحدودية
بفرق طبية لمتابعة هذه اﻻجراءات. وأكدت أمين عام وزارة الصحة الدكتورة
جانيت مرزا أن اﻻجراءات اﻻحترازية التي اتخذها اﻻردن العام الماضي اثر
ظهـور اصـابات بمرض الكولـيرا في شمال العراق اثبتت نجاعتها وحافظت على
خلو اﻻردن من المرض

وتقول الدستورانها علمت ان وزراء داخلية دول جوار العراق سيجتمعون في
الثاني والعشرين من الشهرالقادم في عمان لبحث آليات التعاون وتبادل
المعلومات المتعلقة بالتصدي للإرهاب وإمكانية تعزيز مراقبة الحدود مع
العراق وتعزيزها وسبل مكافحة تزوير الوثائق والتهريب من وإلى العراق.كما
يبحثون سبل تفعيل التعاون الموجهة إلى إبطال فعالية التنظيمات الإرهابية
في العراق التي تهدد أمن هذه البلاد ودول الجوار.

وتنقل العرب اليوم عن برهم صالح نائب رئيس الوزراء ان العراق ربما يجري
انتخابات محلية في أواخر كانون أول باستخدام تشريع قديم اذا لم يتمكن
أعضاء البرلمان من الاتفاق على قانون جديد للانتخابات.
وانه اذا لم تجر الانتخابات فان المجالس المحلية في البلاد ستعتبر عاجزة عن العمل.
وقال عادل عبد المهدي نائب الرئيس ان التشريع القائم قد يستخدم اذا اقتضت
الضرورة ذلك.
وحذر ممثل الامم المتحدة الخاص لدى العراق من أن التأخير في الانتخابات
يثير مخاوف من نزع شرعية المجالس المحلية القائمة. وسيحرم القانون الجديد
أي حزب له مليشيا من خوض الانتخابات.

كما تقول الدستور ان القوات الامريكية ستبدأ بالانسحاب تدريجيا وبشكل
بطيء من شوارع بغداد الى معسكرات تقع خارج بغداد او في اماكن بعيدة عن
مركز المدينة اعتبارا من شباط المقبل في خطوة لتسليم كامل المسؤوليات
الامنية في المناطق الى القوات العراقية . ويأمل مصدر مطلع ان تكمل هذه
القوات انسحابها من العاصمة وبحسب الظروف على الارض قبل تموز المقبل
لافتا الى ان هذه القوات ستكون مستعدة لتنفيذ الواجبات في حال طلبت حكومة
المالكي اسنادها .

على صلة

XS
SM
MD
LG