روابط للدخول

حملة معاكسة في واسط: إعادة العوائل المهجرة الى مناطقها الأصلية


سيف عبد الرحمن - كوت

بلغ عدد العوائل النازحة الى محافظة واسط حوالي 13000 عائلة وتشهد دوائر الهجرة والمهجرين في المحافظة حملة لتسهيل إعادة الراغبين من تلك العوائل الى مناطقها ، مراسل إذاعة العراق الحر تابع قصة تلك العوائل وآليات إعادتها ،مع أن البعض منها يفضل اليوم البقاء في منطقته الجديدة لاسباب مختلفة نتعرف عليها في تقرير سيف عبد الرحمن من الكوت ...

في ظل التحسن الامني عودة اكثر من الف عائلة نازحة من مدن واسط الى مناطق سكناها بعد ان اعتمدت دوائر الهجرة والمهجرين في محافظة واسط كغيرها في المدن العراقية...الية عمل لاستقبال العوائل النازحة والتي بلغ تعدادها اكثر من 13000 عائلة نازحة الى مدن واحياء المحافظة...عادت تلك الدوائر وفي ظل اجواء التحسن الامني بوضع خطة السكن في هذه المرة خطة عرفت بالعكسية لتسهيل عودة تلك العوائل...

هذه الخطة ادت الى عودة اكثر من الف عائلة وهي نسبة قليلة يعزوها مدير الهجرة في المحافظة ( علي عباس جهاكير) الى عوامل لكنه لا يخفي بان القادم من الايام كفيل بتزايد تلك الاعداد.

(صوت مدير الهجرة)

وتعيش اغلب العوائل النازحة الى مدن واحياء المحافظة في مخيمات سكنية تحولت على مدى الثلاث سنوات الماضية الى مصدر رزق للكثير من تلك العوائل بعد ان استثمرت اراضي زراعية جعل من تلك العوائل تفكر بالاستقرار وعدم العودة رغم الكثير من المعاناه من قلة الخدمات وقلة المساعدات على حد قول احد النازحين .
صوت احد النازحين
يبقى الجانب الاخر لعمل دوائر وزارة الهجرة والمهجرين وهو الجانب الذي شكلت من اجله تلك الدوائر هو احتضان العوائل المهجرة والمسفرة التي عادت الى ارض الوطن بعد ان غادرته بسبب سياسة النظام السابق حيث حققت تلك الدائرة نشاطات ابرزها توزيع اكثر من 1800 قطعة ارض سكنية وهنالك تنسيق مع حكومة ومنظمات غير حكومية لرفع الحيف عن تلك العوائل

صوت مدير الهجرة :

على صلة

XS
SM
MD
LG