روابط للدخول

بوحي من الاولمبياد الرياضة العراقية تدشن مرحلة جديدة


فارس عمر

انطلقت في بكين باحتفال باهر يوم السبت الدورة الاولمبية الثالثة عشرة لذوي الاحتياجات الخاصة (البارالمبياد) بمشاركة اكثر من اربعة آلاف رياضي ورياضية من نحو مئة وخمسين بلدا. وتشارك اللجنة البارالمبية العراقية بوفد يضم عشرين رياضيا ورياضية يشاركون في مسابقات كرة الطائرة ورفع الاثقال والعاب القوى.
ويأتي انطلاق البارالمبياد بعد الدورة التاسعة والعشرين لاولمبياد بكين التي شارك فيها نحو احد عشر الف رياضي. وشهدت تحطيم عشرات الارقام القياسية. مشاركة العراق في أكبر تظاهرتين رياضيتين هذا القرن اعترتها مفارقات سلطت الضوء على واقع الرياضة العراقية. إذ كاد الرياضيون العراقيون يُحرمون من المشاركة في أكبر استعراض رياضي في العالم بعد قرار اللجنة الاولمبية الدولية تعليق عضوية العراق في حزيران الماضي مشيرة الى تدخل الحكومة العراقية في الرياضة بحل اللجنة الاولمبية الوطنية.
تحرك العراق في مواجهة قرار المنع اسفر عن موافقة اللجنة الاولمبية الدولية على مشاركة اربعة رياضيين عراقيين في اولمبياد بكين وعشرين رياضيا في البارالمبياد. وجاءت هذه المشاركة في اطار اتفاق توصل اليه وفد عراقي مع اللجنة الاولمبية الدولية.
رئيس الوفد العراقي والناطق الرسمي باسم الحكومة علي الدباغ أوضح في حديث خاص لاذاعة العراق الحر ان الاتفاق مع اللجنة الاولمبية الدولية لا يقتصر على اجراء انتخابات حرة للجنة الاولمبية الوطنية فحسب بل ويشمل مراجعة الواقع الرياضي برمته

(رئيس الوفد العراقي والناطق الرسمي باسم الحكومة علي الدباغ)

وقال الناطق باسم الحكومة على الدباغ في حديثه لاذاعة العراق الحر ان العراق قدم مقترحا للجنة الاولمبية الدولية يهدف الى ضمان نزاهة الانتخابات وايصال مسؤولين يخدمون تطور الرياضة العراقية مؤكدا موافقة اللجنة الاولمبية على المقترح العراقي

(رئيس الوفد العراقي والناطق الرسمي باسم الحكومة علي الدباغ)


الناطق باسم الحكومة علي الدباغ أوضح ان سبب اللجوء الى المفوضية المستقلة للانتخابات يتعدى ضمان نزاهة الانتخابات نفسها مشيرا الى انه يتعلق ايضا بأداء الاتحادات الرياضية ذاتها

(رئيس الوفد العراقي والناطق الرسمي باسم الحكومة علي الدباغ)


هذه الضمانات وموافقة اللجنة الاولمبية الدولية عليها أطلقت موجة من التحضيرات في عموم العراق تمهيدا لانتخاب هيئات ادارية جديدة للاتحادات المركزية والفرعية. وفي هذا الشأن حدد الناطق باسم الحكومة علي الدباغ معالم الدور الذي ستنهض به الحكومة في اطار اتفاقها مع اللجنة الاولمبية الدولية

(رئيس الوفد العراقي والناطق الرسمي باسم الحكومة علي الدباغ)


الناطق الرسمي باسم الحكومة علي الدباغ تناول فترة التحضير لانتخابات الاتحادات الرياضية واجرائها بالتواريخ معربا عن تفاؤله بنتائجها لصالح الرياضة العراقية

(رئيس الوفد العراقي والناطق الرسمي باسم الحكومة علي الدباغ)


واعلن الناطق باسم الحكومة العراقية علي الدباغ في حديثه لاذاعة العراق الحر استعداد العراق لاستقبال مراقبين من الجهات الدولية والاقليمية ذات العلاقة للاطلاع على سير العملية الانتخابية والتوثق بأنفسهم من سلامتها

(رئيس الوفد العراقي والناطق الرسمي باسم الحكومة علي الدباغ)


في اطار التحضير للانتخابات اصدر المكتب الاعلامي للجنة الاولمبية الوطنية معلومات تتضمن توصيف الهيئات العامة وشروط الترشيح لانتخابات الاتحادات الفرعية والمركزية. وفيما تقترب هذه العملية من ذروتها بحلول نهاية تشرين الثاني المقبل يتطلع الرياضيون والجمهور الرياضي والعراقيون عموما الى انبثاق هيئات ادارية للاتحادات الرياضية قبل نهاية العام ايذانا بتدشين مرحلة جديدة عنوانها النهوض بالواقع الرياضي.

على صلة

XS
SM
MD
LG