روابط للدخول

وزير الصحة يؤكد وجود إصابات بمرض الكوليرا، العراق يصادق على عقد شراكة مع شركة شيل النفطية


سميرة علي مندي

أهم عناوين و محور ملف العراق لهذا اليوم:

- وزير الصحة يؤكد وجود إصابات بمرض الكوليرا
- العراق يصادق على عقد شراكة مع شركة شيل النفطية


أعلنت محافظة بابل منطقة منكوبة بعد تسجيل ستة وفيات بسبب مرض الكوليرا
واكثر من 250 حالة يشتبه باصابتها بهذا المرض.
رئيس لجنة الخدمات في مجلس محافظة بابل، حسان الطوفان أكد في تصريحات خاصة بإذاعة العراق الحر أن إصابات عديدة سجلت في عموم المحافظة داعيا إلى طلب الدعم والمساعدة من الأمم المتحدة, وأضاف الطوفان قائلا.

(صوت حسان الطوفان)


(تأكد لدينا تفشي وباء الكوليرا في عموم محافظة بابل وخاصة في قضاء الهاشمية ونواحيه, حيث وصلت عدد الإصابات إلى اكثر من 250 ألف إصابة لحد الآن وهذه الإصابة تتمثل...)


حسان الطوفان ألقى باللائمة على وزارة البلديات في تفشي مرض الكوليرا في محافظة بابل..

(صوت حسان طوفان)


(من أهم الأسباب وراء هذا المرض هو المصادر المائية أي المشاريع والمجمعات المائية التي تفتقر للإدارة الجيدة والمواد اللازمة لتنقية وتعقيم المياه وهذا تقصير واضح في دوائر الماء ووزارة البلديات والأشغال التي...)


يذكر أن آخر انتشار لوباء الكوليرا في العراق، تم رصده على نطاق واسع منتصف آب 2007 بمدينة كركوك، ثم انتقل منها المرض إلى السليمانية وباقي المحافظات.

وللوقوف على المزيد من التفاصيل تحدثت إذاعة العراق الحر إلى وزير الصحة العراقي صالح الحسناوي الذي أوجز حصيلة الإصابات بمرض الكوليرا في بغداد ومحافظتي بابل وميسان قائلا..

(مقابلة خاصة مع وزير الصحة صالح الحسناوي)


(تم تسجيل سبع حالات كوليرا لغاية أمس (الأحد) واليوم تم تأكيد عشرين إصابة في محافظة بابل اصبح العدد 27 حالة في العراق حاليا لعام 2008. 20 في الحلة وخمسة في دائرة صحة الكرخ أي في أبو غريب وواحدة في دائرة صحة الرصافة وافدة من محافظة واسط وواحدة في ميسان, مجموعها...)


أعلنت وزارة النفط العراقية يوم الاثنين إن العراق يتوقع توقيع اتفاق للغاز الطبيعي مع شركة رويال داتش شل في غضون شهر.
وكان مجلس الوزراء العراقي أقر يوم الأحد اتفاقا مبدئيا بين شركة الطاقة العملاقة وشركة نفط الجنوب التي تديرها الدولة يغطي مشروع الغاز المزمع إنشاؤه في محافظة البصرة جنوب البلاد.
عاصم جهاد المتحدث باسم وزارة النفط تحدث لإذاعة العراق الحر عن أهمية هذا العقد حيث قال.

(صوت عاصم جهاد)


(هذه الاتفاقية تعد من الاتفاقيات المهمة التي تخدم الصناعة النفطية العراقية. وهي تنص على استثمار الغاز الذي كان يحرق ويهدر في عقود طويلة ويخسر العراق مليارات الدولارات سنويا, لمجرد هذا الحرق...)


وحول بنود الاتفاق المبدئي المزمع توقيعه قريبا بين شركة شيل وشركة نفط الجنوب الحكومية قال المتحدث باسم وزارة النفط عاصم جهاد

(صوت عاصم جهاد)


(عقد شراكة مع شركة شيل, حصة العراق 51% و49% إلى شركة شيل. هناك ثلاثة ممثلين يمثلون وزارة النفط العراقية وثلاثة يمثلون شركة...)

أما بشأن تحذير وزير النفط العراقي حسين الشهرستاني للشركة الصينية التي وقعت مؤخرا عقد تطوير حقل الاحدب في محافظة واسط قال جهاد

(صوت عاصم جهاد)


(طلبت وزارة النفط وقبل إبرام العقد وخلال المباحثات التي أجرتها وزارة النفط على ضرورة أن تباشر الشركة الصينية بالعمل خلال فترة لا تتجاوز الأشهر القليلة. بالتأكيد هذا يأتي حرصا من ...)


من جهته أعرب الخبير الاقتصادي أحمد الوزان عن استغرابه من توقيع وزارة النفط العراقية لمثل هذه العقود النفطية الضخمة قبل صدور قانون النفط والغاز العراقي..

(صوت أحمد الوزان)


(هناك قانون خاص للاستثمار النفطي الذي لم يتفق عليه بعد بين المراجع السياسية العليا. تمرير هذا القرار مسألة خطيرة ...)


قبل رئيس الوزراء الكويتى ناصر محمد الاحمد الصباح دعوة لزيارة العراق ستكون الأولى لمسؤول كويتي رفيع المستوى إلى بغداد منذ ثمانية عشر عاما.
وقال بيان رسمي كويتي أن الدعوة سلمها وزير المالية العراقي بيان جبر صولاغ الذي وصل الأحد إلى الكويت لبحث ملفي الديون والتعويضات التي يجب أن تدفعها بغداد، وأشار إلى أن تحديد تاريخ الزيارة سيتم عبر القنوات الدبلوماسية.
وهذا ما أكده في تصريح خاص لإذاعة العراق الحر وكيل وزارة الخارجية العراقية محمد الحاج حمود
(صوت محمد الحاج حمود)


(الأخبار التي وصلتنا اليوم تشير إلى أن رئيس الوزراء الكويتي اجل زيارته إلى العراق إلى وقت آخر, على الأكثر إلى بعد عيد الفطر المبارك...)


وكان ياسين مجيد المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء نوري المالكي ذكر الأحد أن رئيس الوزراء الكويتي سيزور العراق بعد رمضان، وقال إن ناصر سيبحث والمالكي التعويضات عن غزو الكويت عام 1990 والديون والجهود الرامية لتحسين العلاقات بين البلدين, من جهته أكد وكيل وزير الخارجية محمد الحاج حمود أن الزيارة تأتي في إطار دعم وإسناد العراق سياسيا وأضاف قائلا

(صوت محمد الحاج حمود)


(نحن ليس لدينا مشاكل حقيقية مع الكويت وإنما مواضيع تتعلق بالديون تتعلق بالتعويضات, الحدود أنجزنا خطوات مهمة نحو تسويتها بقيت نقاط عالقة نأمل أن تحل إن شاء الله بهذه الزيارة...)


وكان من المقرر وصول الوفد الكويتي إلى بغداد هذا الأسبوع ولكن الزيارة تأجلت.
وتسعى بغداد أيضا لإعفائها من سداد قروض مستحقة عليها حصلت عليها من الكويت خلال الحرب العراقية الإيرانية التي استمرت خلال الفترة ما بين عامي 1980 و1988، بعد أن ألغت دولة الإمارات العربية المتحدة في الآونة الأخيرة جميع الديون المستحقة على العراق البالغة نحو سبعة مليارات دولار.

على صلة

XS
SM
MD
LG