روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف الأردنية ليوم الأحد 7 أيلول


حازم مبيضين – عمان

تنقل صحيفة الغد عن السفير العراقي في عمان تأكيده أن السفارة مستمرة فـي
تنظيــم رحـﻼت بريـة لعشــرات العراقيين للعودة الى بلادهم من اﻷردن
وقوله أن الرحلات الجوية التي قررتها الحكومة العراقية لعودة العــراقيين
الـراغبين الـى العــراق ستخصص للحاﻻت التي ﻻ تستطيع السفر بالبر.
وتنشرالعرب اليوم تقريرا عن حلقه نقاشية بعنوان (مستقبل الوحدة الوطنية
في العراق في ضوء المتغيرات السياسية الراهنة),عقدها المركز العراقي
للدراسات الاستراتيجية بعمان شارك فيها عدد من الخبراء والمفكرين
العراقيين والعرب, وفي الندوة قال الشيخ خميس الخنجر ان ظاهرة التنوع
والاختلاف سنة من سنن الحياة, ولا يمكن اعتبارها مشكلة قائمة بحد ذاتها,
لكن المشكلة تظهر حينما يتحول التنوع الى تشظى, والاختلاف الى خلاف
واشار د. محمد عياش الكبيسي الى ان العراقيين حريصون كل الحرص على وحدة
الكلمة والصف وان جميع المخططات التي تهدف تقسم العراقيين او تقسيم
البلاد سوف تتلاشى امام اخاء العراقيين وتماسكهم وتحابهم. واكد الباحث
غسان العطية, اهمية الانتخابات المقبلة في تغيير البنية السياسية
العراقية, وانه ينبغي على القوى الوطنية التحالف مع بعضها البعض منوها
الى ان ثمة قوى وطنية بدأت تتشكل . واشار الباحث ارشد الزيباري ان
الحزبين الكرديين الحاكمين الآن لا يمثلان واقع الشعب الكردي, وانه منذ
تأسيس الدولة العراقية كان للاكراد نصيب كبير في المشاركة في الحكم, وقدم
عدة ادلة على ذلك. وخلص في النهاية انه يشعر انه عراقي اولا قبل ان يكون
كرديا.

وتقول الراي ان ستيفان دي ميستورا الممثل الخاص للامين العام للامم
المتحدة في العراق دعا الى اجراء انتخابات مجالس المحافظات في البلاد قبل
نهاية العام الحالي.وقال اثر اجتماع مع المرجع السيستاني ان اهم الملفات
التي تقوم الامم المتحدة بمساعدة الشعب العراقي فيها, هي الانتخابات
والجانب الاقتصادي ودعم الديمقراطية في العراق.وتابع ان الامم المتحدة
مستمرة في تقديم مساعدات للشعب العراقي, واعرب عن اعتقاده ان العراقيين
جميعا لديهم الرغبة في اجراء الانتخابات من اجل دعم الديمقراطية في
العراق.

وتنشر الدستور تقريرا عن المصور الصحفي الروسي يوري كوزيريف الذي وصل الى
العراق في العام 2002 وقرر الاقامة فيه وتقول انه يقدم الان احد اهم
المعارض في مهرجان التصوير الصحافي في جنوب فرنسا. وتنقل عنه تاكيده ان
الوضع في بغداد بات اكثر امانا مما كان عليه قبل سنتين.. وصور كوزيريف
ملفتة بجمالها ولا سيما على مستوى الضوء بالرغم من قتامة الموضوع الذي
تتناوله. لكن عند توجيه مديح من هذا القبيل له يكتفي بالتأكيد ان
الجمالية "ليست هدفه".

على صلة

XS
SM
MD
LG