روابط للدخول

العنف ضد المرأة في ندوة في دهوك


عبداخالق سلطان – دهوك

في ندوة خاصة بدراسة كيفية التعامل مع الذين يزاولون العنف ضد المرأة بينت الدكتورة فريشته كاوه الأخصائية بكيفية التعامل مع الأشخاص الذين يمارسون العنف مع اسرهم في جامعة لود السويدية ان " التعامل مع هذه القضايا ينبغي ان يكون على اساس علمي ودقيق ووفق ما هو معمول به في السجون الأوربية لكي يصبح هؤلاء الأشخاص ايجابيين في المجتمع".

من جهته اوضح اري رفيق ممثل المديرية العامة للعنف ضد المرأة في اقليم كوردستان وهي من المديريا ت التي استحدثت في السنة الماضية ضمن مديريات وزارة الداخلية في اقليم كوردستان ان" معدل حالات احتراق وقتل المرأة في بداية هذا العام 2008 قد قلّ مع ما كان مسجلا في الستة اشهر الأولى من العام 2007" وبرأيه فان هذا التحسن" يعود الى المراكز التي تم فتحها في غالبية المدن والقصبات الموجودة في الأقليم".

لكن النقيب سامي جلال مدير مكافحة العنف ضد المرأة في دهوك اوضح ان " عدد الشكاوي التي تم تسجيلها خلال هذا العام في المراكز المتواجدة بدهوك قد ازداد بشكل كبير "و بحسب قوله فانهم قد احالوا العديد من هذه القضايا الى المحاكم للبت فيها ،لكنه اشار ايضا الى " اننا كثيرا ما نستعين بأطراف وشخصيات اجتماعية للأصلاح بين الحالات التي ترد الينا".
من جهتها اوضحت المحامية سهام احمد من منظمة هاريكار للمجتمع المدني ان" زيادة الشكاوي في هذه المراكز مؤشر ايجابي لأنه دليل على ان المرأة قد بدأت تعي شيئا من حقوقها وتستعين بالقانون في حل مشاكلها" لكن سهام اكدت ان " قضايا القتل لاينبغي للعشائر التدخل فيها لأن هذه القضايا لا تعتمد على الأرضاء بل يجب ان يكون القانون هو الفيصل فيها".
يذكر ان اكثر من 24 ضابطا ومحققا قد حضر هذه الندوة التي القيت في قاعة فندق دلشاد.

على صلة

XS
SM
MD
LG