روابط للدخول

جولة يوم الاثنينن 1 ايلول على الصحافة البغدادية


محمد قادر

تخبرنا صحيفة المشرق المستقلة عما قررته الأمانة العامة لمجلس الوزراء، يوم الاحد، من تقليص ساعات الدوام الرسمي في جميع الوزارت والمؤسسات الحكومية خلال شهر رمضان، ليبدأ من الساعة الثامنة صباحا وحتى الثانية من بعد الظهر.
بحسب البيان الصادر عن المركز الوطني للإعلام في رئاسة مجلس الوزراء

هذا ولازال الحديث عن استمرار المفاوضات بين الحكومة الإتحادية وإقليم كردستان متصدراً اخبار صحف بغداد ليوم الاثنين، مشيرة الى ما تشهده من تقدم، كما جاء في جريدة الاتحاد الناطقة باسم الاتحاد الوطني الكوردستاني.
اما النائب عادل برواري فقد ابلغ صحيفة الزمان بطبعتها البغدادية بأن الوفد الكردي المفاوض سيبحث امكان الشراكة في السيطرة على المناطق المتنازع عليها ومن ضمنها خانقين.

وفي الزمان ايضاً نقرأ عن تضارب مواعيد القوات متعددة الجنسية ووزارة الدفاع بشأن تسلم المسؤولية الامنية لمعسكر اشرف الذي تتخذه منظمة مجاهدي خلق الايرانية المعارضة مقراً لها في ديالى.
ففيما اكد المستشار الاعلامي لوزارة الدفاع اللواء الركن محمد العسكري (تسلم قوات الجيش رسمياً من المتعددة مسؤولية حماية معسكر اشرف). قال المستشار الاعلامي للمتعددة في العراق عبد اللطيف ريان من جهته (ان قوات التحالف لم تحدد لغاية الآن الموعد النهائي لتسلم المسؤولية الامنية في معسكر اشرف الى القوات العراقية).
وحسب ما ورد في صحيفة الزمان

جريدة الصباح الصادرة عن شبكة الاعلام العراقي تنقل عن مصدر مسؤول في وزارة النفط بان انفتاح الوزارة على الشركات العالمية يساعد في وصول العديد من الوفود العالمية ما تطلب اعداد خطة لبناء مهبط لطائرات الهليكوبتر في مقر الوزارة لتسهيل عملية وصول ومغادرة الوفود.

والى صفحة آراء من التآخي الصحيفة المركزية للحزب الديمقراطي الكوردستاني، اذ يكتب احمد ناصر الفيلي عن المشهد السياسي العراقي بان كثرة المشكلات وتوفرها على اكثر من وجه وعلى الصعد السياسية والاجتماعية والاقتصادية كفيلة باحضار عديد الاشكاليات التي تتطلب حلولها وقتاً وشروطاً تأريخية لا يمكن القفز عليها بالعاب بهلوانية.
مضيفاً الكاتب بان هناك البعض الذي يعيب على الحالة السياسية اليوم لأنها تقوم مع التوافق والموافقة، مطبقاً في ذات الوقت مسطرة تفتقد الى الشروط التأريخية الوضوعية وتريد اختزال الواقع بمداخلات واسقاطات فجة تقف خلفها اهداف سياسية مرئية ومعلومة...وبالطبع كما جاء في مقالة احمد ناصر الفيلي

على صلة

XS
SM
MD
LG