روابط للدخول

تطبيق المادة 140 في تجمع للأكاديميين والسياسيين في اربيل


عبد الحميد زيباري – اربيل

نظم مركز المعلومات والبحوث الاستراتيجية الكردستانية بالتعاون مع مجلة 140 الصادرة في كركوك يوم السبت، تجمع سياسي اكاديمي لمناقشة الاليات الجديدة بخصوص تطبيق المادة 140 الدستورية التي تنص على تطبيق الاوضاع في كركوك والمناطق المتنازعة عليها.
وشارك في التجمع العديد من الاكاديميين السياسيين والقانونيين واعضاء في مجلس النواب العراقي.
وقال حسيب روزبياني معاون محافظ كركوك السابق ورئيس تحرير مجلة 140 في حديث مع اذاعة العراق الحر، موضحا الهدف من تنظيم هذا التجمع واضاف:
"الهدف من اقامة هذا التجمع لدراسة ومناقشة مجموعة من الاسئلة المطروحة حول المادة 140 الدستورية نظرا لوجود برامج عمدية ومبرمجة ومقصودة من قبل الحكومة المركزية من اجل تاجيل ومماطلة ووضع موانع امام تطبيق المادة 140 لاننا وصلنا الى قناعة الى انه من الضروري مساعدة القيادة الكردية بمجموعة التوصيات والمقترحات ووضع الية جديدة لمواجهة هذه الهجمات من قبل هذه الاطراف الموجودة في بغداد".

الى ذلك اشارعبدالرحمن صديق وزير سابق في الحكومة العراقية وعضو اتحاد البرلمانيين العراقيين ان اقامة مثل هذه التجمعات نابعة من حرص الطرف الكردي على تطبيق المادة 140 الدستورية، مؤكدا حصول تشابك في تطبيق هذه المادة واضاف:
"تنبع هذه المسالة من حرص الجانب الكردستاني للحفاظ على الوحدة الوطنية لان المادة 140 منقولة بحذافيرها من المادة 58 من قانون ادارة الدولة العراقية والتي وقعت عليها الاطراف العراقية في 2004 ونتجية التشابك الحاصل في كيفية تطبيق المادة 140 يحرص الجانب الكردي".
من جانبه اشار حسين باليساني عضو مجلس النواب العراقي وجود بطأ في تنفيذ المادة 140 الدستورية، واضاف:
"نلاحظ وجود بطأ في اتخاذ الخطوات في تطبيق المادة 140 الدستورية وهذا التجمع يغني العملية السياسية لانه كلما بحث الموضوع بتعمق اكثر يحصل الى نتائج ايجابية وتفيد هذه النتائج في اغناء الفكرة السياسية التي يعمل عليها السياسي والقانوني او البرلماني في مثل هذه الامور ويستفاد منها ويقدمها خطوات نحو الامام".

يذكر ان التجمع اقيم تحت شعار المادة 140 الدستورية اساس الاتحاد والاستقرار في العراق الفدرالي الجديد واستمر يوما واحدا.

على صلة

XS
SM
MD
LG