روابط للدخول

الشان العراقي في الصحف الاردنية الصادرة يوم السبت 30 آب


حازم مبيضين – عمان

تقول صحيفة الغد انه تلوح في اﻷفق بوادر أزمتين تواجهان الحكومة العراقية، اﻷولى خارجية مع الكويت على خلفية تعويضات حرب الخليج وترسيم الحـدود والنفط، والثانية داخلية مع إقليم كردستان بسبب نشر القوات العراقية في محافظة ديالى .وﻷول مرة تتحدث بغداد عن ترسيم الحدود من جديد وإعـادة اﻷراضـي الــتي اســتقطعتها الكويـت مـن العــراق بموجـب قـرارات مجلـس اﻷمن الصادرة في تسعينيات القرن الماضي . ويشير الموقف الكويتي الرافض لوقف التعويضات وإصرار العراق على وقفها باتجاه التصعيد، خصوصا وأن العـراق اتهــم الكويـت صـراحة بسـحب نفطه من حقول مشتركة وتصديره من دون موافقة بغداد على ذلك . ومن جهة ثانية، صعدت بغداد من ضغوطها على
سلطة إقليم كردستان لتقليل آثار اعتراضها على نشر القوات العراقيـة وفــرض سـلطة القـانون في كردستان واﻷراضي المتنازع عليها في محافظة ديالى.

وتقول الراي ان الجالية العراقية في عمان احيت مساء الخميس الماضي فعالية اليوم الثقافي العراقي، وتضمن الحفل عرضا للازياء العراقية التراثية، وامسية موسيقية، اضافة الى معرض للفن التشكيلي والنحت العراقي. واجتمعت الجالية العراقية في عمان للاحتفال بهذا اليوم بهدف التواصل مع التراث العراقي الغني..واختتم الحفل بامسية موسيقية غنائية للاغاني التراثية العراقية، وقراءات شعرية للشاعر العراقي الشعبي عريان السيد خلف والشاعر د. شفيق المهدي.

وتقول العرب اليوم ان دار المأمون للترجمة والنشر في العراق تستعد لاقامة معرض بغداد الدولي للكتاب والتهيئة لاقامة معرض دائم لاصدارات دار المأمون في جامعة بغداد. وقال مدير عام الدار المأمون بأنها تعكف حالياً على اصدار مجموعة من الكتب بعناوين مختلفة و انها تعمل على الاعداد لارسال منتسبيها الى فرنسا لزيادة كفاءتهم وخبراتهم العملية. ومن تعليقات الكتاب يقول سامي شورش في الغد انه ليس من الحكمة في شيء أن تتراجع واشنطن عن دعمها لتجربة الصحوات في العراق . فالتراجع، في هذه المرحلة العصيبة من الجهد العراقي واﻷميركي الرامي الى بناء اﻻستقرار والتنمية والديمقراطية في العراق، ﻻ يمكـن أن ينتهي سوى الـى حـضّ الحكومــة العراقيــة الراهنــة علـى اﻻستفراد بالقرار واﻻنقضاض، المباشر أو غير المباشر، علــى الطوائف والمكونـات العراقية غـير الممثلـة بشـكل متـوازن في هيكلية الحكومة .وﻻ يعني هذا أن تجربة الصحوات في العراق معصومة عن اﻷخطــاء، أو أنهـا عصيّة علـى اﻻخـتراق من قبـل اﻷعـداء . أو أنها تجربة تصلح للاستمرار الدائم . لكن اﻷكيد أن تخلي واشنطن عن دعم الصحوات في هذه الفترة خطأ فادح وﻻ يمكن أن يخدم مصـلحة العـراق وﻻ مصلحة أميركا وﻻ المصلحة المشتركة بين الدولتين.

على صلة

XS
SM
MD
LG