روابط للدخول

جولة على الصحافة البغدادية الصادرة يوم الخميس 28 آب


محمد قادر

تحدثت صحيفة المدى المستقلة في عددها الصادر يوم الخميس مع صديقة الانتحارية رانية الطائي التي القي القبض عليها يوم الاحد في مدينة بعقوبة بمحافظة ديالى.
لتقول إن صديقتها رانيا البالغة 15 عاماً ومنذ ايام الطفولة لم تكن ترغب في التعليم وانها كانت قليلة الاختلاط مع الفتيات في سنها. مضيفة بان منزل رانية اصبح وكراً للارهابيين بعد انضمام والدها الى الجماعات المسلحة.
اما امر فوج طوارئ ديالى العقيد علي اسماعيل المندلاوي فمن جهته صرح لصحيفة المدى عن القاء القبض على والدة الانتحارية "رانية" و3 أخريات من بنات خالاتها اللاتي كن في طريقهن الى ارتداء احزمتهن الناسفة للقيام بعمليات تفجير انتحارية على اهداف محددة. فيما قتل والد رانية في عملية انتحارية استهدفت رئيس المجلس البلدي في ناحية ابي صيدا قبل عامين، بعد ان قام بتنفيذ العملية.
وكما جاء في صحيفة المدى

ومنها ننتقل الى الزمان بطبعتها البغدادية اذ تنشر ما يعانيه المواطنون من سكنة حي الاورفلي في مدينة الصدر ومدينة الحسينية من إنقطاع مياه الاسالة عن دورهم منذ سبعة ايام، مبدين تذمرهم من عدم قيام الجهات المعنية بمعالجة الموقف.

وفي سياق آخر يكشف رئيس لجنة النزاهة في البرلمان صباح الساعدي للصحيفة ان وزير التجارة عبد الفلاح السوداني عرقل اعلان اسماء الشركات التي استوردت اغذية فاسدة وزعت في السماوة ضمن مفردات البطاقة التموينية. موضحاً الساعدي ان فضيحة المواد الغذائية في السماوة التي كشف عنها مجلس القضاء الاعلى في المحافظة تبلغ اثمانها 8 مليارات دينار، ووسطاء استيرادها هم من اقرباء الوزير لذا فهو يتستر علي اسماء الشركات منذ 8 اشهر. وحسب ما ورد في صحيفة الزمان بطبعتها البغدادية

وفيما يتعلق بمقالات الرأي يشير حسن العاني في جريدة الصباح الشبه رسمية الى خبر صحفي نشر قبل ايام بشأن تأكيد رئيس الوزراء نوري المالكي على اهمية شراء مختبرات زراعية حديثة ومتطورة تخدم الواقع الزراعي، ومن هنا يطرح الكاتب تساؤله بالقول:
ان كان السيد المالكي - جزاه الله خيراً - هو الذي يوجه بوضع خطة ستراتيجية وشراء مختبرات حديثة، فماذا كان سيحصل لو لم يقم بمثل هذا التوجيه! وماذا يفعل الوزير والوكلاء والخبراء والمستشارون والموظفون من الثامنة صباحاً حتى الثالثة ظهراً؟

على صلة

XS
SM
MD
LG