روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف المصرية الصادرة يوم الثلاثاء 26 اب


احمد رجب - القاهرة

ما تزال الاتفاقية الأمنية العراقية – الأميركية تحتل اهتماما بارزا في الصحف المصرية، وتنقل صحيفة الأهرام شبه الرسمية عن رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، أن الاتفاقية الأمنية بين العراق والولايات المتحدة لن توقع، ما لم تعدل بها بعض البنود لضمان تحقيق السيادة الكاملة للعراق‏، إذ أن هناك تغييرات كبيرة حدثت في الاتفاقية لكن مازالت هناك نقاط خلافية تتمثل في نقطتين أساسيتين وهي مسألة تحديد تواريخ زمنية لانسحاب القوات الأمريكية من العراق.والقضية الأخرى هي موضوع الحصانة للقوات الأمريكية في العراق، مشيرا إلى أنه لا يمكن أن تمر الاتفاقية إلا بتعديل هذه النقاط وإجراء تغييرات تتناسب مع المبدأ الرئيسي الذي انطلقت على أساسه المفاوضات وهو ضمان سيادة العراق الكاملة، مؤكدا على ضرورة وجود ضمانات دولية لانسحاب القوات الأجنبية يتبعه تعويض عادل للشعب العراقي عما أصابه من الاحتلال وآثاره،‏ على حد تعبيره‏.‏

وفي المقابل تنقل صحيفة المساء نفى مايكل بيليتي مدير مكتب التواصل الإقليمي في وزارة الخارجية الأمريكية وجود خلافات مع الجانب العراقي حول الاتفاقية، مضيفا أنه لا خلاف بين الجانبين في مسار المفاوضات الأمريكية العراقية، لكن هناك عددا من المسائل المهمة يتم مناقشتها حاليا مع الجانب العراقي، كما تنقل عن رئيس مجلس النواب العراقي محمود المشهداني استبعاده مصادقة البرلمان العراقي على الاتفاقية الأمنية الجاري بحثها لتنظيم الوجود العسكري الأمريكي في العراق بعد 2008.

وعلى الصعيد الأمني تنقل صحيفة الجمهورية أن تفجيرا انتحاريا استهدف مأدبة عشاء أقامها أحد قادة مجالس الصحوة في منطقة أبو غريب و أسفر عن مقتل 30 شخصا ومعظمهم ينتمون إلى عناصر الشرطة والصحوة، كما أصيب 42 آخرين.
وأبرز ما تنقله الصحف المصرية في الملف الأمني العراقي اعتقال علي نصير جياد الشمري وكنيته أبو طيبة وسالم عبد الله عاشور الشجيري وكنيته أبو عثمان في وقت سابق من الشهر الحالي‏، وهما من قيادات ما يسمى بتنظيم القاعدة في العراق، ونقلت صحف القاهرة ذلك عن بيان رسمي للجيش الأميركي، وجاء في البيان أن أبو طيبة كان مسئولا في القاعدة خلال أكثر فتراتها نشاطا في بداية عام‏2007,‏ بينما يعتقد أن أبو عثمان هو مدبر خطة خطف الصحفية الأمريكية جيل كارول من صحيفة كريستيان ساينس مونيتور التي احتجزت نحو ثلاثة أشهر بعد خطفها عام‏2006,‏ كما قام مساعدوه بخطف عاملة الإغاثة العراقية البريطانية مارجريت حسن التي ذبحها محتجزوها عام‏2004‏ ومجموعة من نشطاء السلام المسيحيين‏.‏

على صلة

XS
SM
MD
LG