روابط للدخول

حلقة خاصة: دور العلوم والتكنولوجيا في تحديد أولويات التنمية الاقتصادية


ناظم ياسين

تتضمن هذه الحلقة الجديدة الخاصة من برنامج (التقرير الاقتصادي) مقابلة مع وزير العلوم والتكنولوجيا العراقي رائد فهمي يتحدث فيها عن أهمية البحث العلمي في التنمية ودور العلوم والتكنولوجيا في رسم السياسات الاقتصادية العامة إضافةً إلى أبرز المعوّقات التي تعترض عملية إعادة الإعمار.

** *** **

دور العلوم والتكنولوجيا في تحديد أولويات التنمية الاقتصادية
أعلن وزير العلوم والتكنولوجيا العراقي رائد فهمي أن العراق ومنظمة الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (UNCTAD) سيوقّعان في جنيف الأسبوع المقبل مذكرة تفاهم لإطلاق عملية مراجعة لواقع العلوم والتكنولوجيا من أجل التوصل إلى اقتراحاتٍ يمكن للدولة الاستفادة منها في رسم السياسات العامة التي تحدد أولويات التنمية الاقتصادية. ومن المتوقع أن يشارك في هذه العملية التي تُعرف بـ(مراجعة السياسات) وتستغرق عدة شهور خبراء من العراق والمنظمة الدولية يستعرضون خلالها واقع الاقتصاد والبنى التحتية في البلاد.
وأضاف الوزير رائد فهمي في تصريحاتٍ خاصة لبرنامج (التقرير الاقتصادي) أنه على الرغم من الاهتمام بتطوير القدرات التكنولوجية والتقدم الذي أُحرز في مجال إعادة بناء القدرات ولا سيما المختبرات العلمية بفضل الجهود التي بذلتها وزارة حديثة هي وزارة العلوم والتكنولوجيا خلال السنوات الماضية فإن العراق ما زال يفتقر إلى نظرة استراتيجية عامة للبحث العلمي كي يحتلّ المكانة التي يستحقها في إطار خطط التنمية الاقتصادية. وفي هذا الصدد، ذكر أن المخصصات التي تُرصَد في الميزانيات العامة لهذا المجال تشكّل نسبة متواضعة من الناتج المحلي الإجمالي علماً بأن الدول المتقدمة تقرّ بأن أي تطور لا يمكن أن يتحقق دون قطاع العلوم والتكنولوجيا والمعلوماتية إذ أن الاقتصاد أصبح في عالمنا المعاصر اقتصاد معرفة.
وفي المقابلة التالية التي أُجريت الثلاثاء عبر الهاتف، تحدث وزير العلوم والتكنولوجيا العراقي رائد فهمي أيضاً عن قضايا اقتصادية أخرى بينها معدلات الإنجاز في الميزانيات العامة السابقة وبرامج إعادة الإعمار إضافةً إلى أبرز المعوّقات التي تعترض تنفيذ مشاريع توفير الخدمات الأساسية للمواطنين.
(المقابلة مع وزير العلوم والتكنولوجيا العراقي رائد فهمي)

على صلة

XS
SM
MD
LG