روابط للدخول

الإعلان عن إطلاق مشروع لتأهيل 470 أرملة في بغداد والبصرة


محمد كريم - بغداد

خلف التردي الحاد للوضع الامني بعد العام 2003 تزايدا كبيرا في عديد النسوة الارامل حتى تجاوز النصف مليون تنحصر اعمار النسبة الاكبر منهن بين ال 18 وال30 عاما بحسب الاحصاءات التي اجرتها بعض المنظمات الدولية الانسانية والتي اشارة في ذات الوقت الى ان حال اولائك النسوة يزداد ترديا يوما بعد اخر مع اقتصار الدعم الحكومي المقدم لهن بشكل اساس على رواتب شبكة الحماية الاجتماعية التي لاتوفر الحد الادنى من المعيشة في الغالب الاعم
اليوم تحاول بعض من منظمات المجتمع المدني ومنها المعهد العراقي مساعدة تلك الشريحة من المجتمع من خلال اعلانه صباح لثلاثاء انطلاقة مشروعه لتاهيل مايزيد عن 400 امراة في بغداد والبصرة باشراكهن في برامج لتطوير قابلياتهن بهدف زيادة فرص حصولهن على عمل يكفل لهن الحياة الكريمة حسبما جاء على لسان مدير المشروع المحامية سهيلة الاسدي :

(صوت المحامية سهيلة الاسدي)

في الوقت ذاته تعهدت الاسدي بتوفير المشروع فرص عمل للمشاركات بعد انتهاء مدته البالغة 4 اشهر

من جهتها رحبت رئيس لجنة الاسرة والمراة والطفولة في مجلس النواب العراقي سميرة الموسوي بمبادرة المعهد لعراقي واصفتا اياها بالمهمة:

(صوت رئيس لجنة الاسرة والمراة والطفولة في مجلس النواب العراقي سميرة الموسوي)

الى ذلك انتقد الناشط في مجال حقوق الانسان محمد الربيعي اداء الحكومة العراقية ازاء مشكلة الارامل داعيا منظمات المجتمع المدني الى لعب دورها التوعوي :

(صوت الناشط في مجال حقوق الانسان محمد الربيعي)

في السياق ذاته اختلفت اراء المشاركات في المشروع تجاهه فالارملة هناء محبس تجد فيه فرصة لاثبات ذاتها في المجتمع

اما الارملة دلال صالح فقد تمنت للمشروع النجاح لرغبتها في ان لاتعتمد على المعونة في اعالة اولادها الاربعة :
(صوت الارملة دلال صالح )

على صلة

XS
SM
MD
LG