روابط للدخول

ورشة عمل في بغداد لتطوير قابليات كوادر الوزارات لوضع خطط ستراتيجية طويلة الأمد


ليث احمد - بغداد

يعد العراق من اوائل الدول العربية في منطقة الشرق الأوسط الذي وضع خطة أستراتيجية في عام 1951 ايام مجلس الأعمار للنهوض بمستوى الخدمات والتخطيط العمراني، وبعد ثورة58 حدثت محاولات قليلة لعمل خطط أستراتيجية خمسية وعشرية الا ان متابعتها لم تكن بالشكل الصحيح، الامر الذي أدى الى عدم نجاح تلك الخطط وذلك لحاجتها الى جهد كبير وخبرات كثيرة أفتقرت اليها معظم دوائر ومؤسسات الدولة حينذاك، وبعد أحداث عام 2003 لم تتمكن الحكومات من وضع خطط أستراتيجية طويلة الامد سوى أعتمادها لخطط سنوية ترافقت وعمر الحكومات المتعاقبة، واليوم شعرت الحكومة بحاجة البلاد لوضع مثل تلك الخطط التي سيكون من شأنها أحداث تغير جذري في الواقع المؤسساتي العراقي وهو أمر لايخلو من التحديات سيما وأن مؤسسات الدولة المختلفة افتقرت الى الكفاءات والخبرات التي غادر معظمها البلاد لأسباب مختلفة، وفي هذا الاطار تسعى وكالة التنمية الدولية الأميركية لتطوير القابليات لموظفي الدولة العراقية لغرض تمكنهم من وضع خطط أستراتيجية طويلة الامد في المؤسسات والدوائر التي يعملون فيها، فقد نظمت الوكالة ورشة عمل ستنهي أعمالها الأربعاء لهذا الغرض، ويقول المستشار الاقدم لمشروع التطوير احمد زهير محسن ان العراق بلد غني ويحتوي على موارد متعددة ولذا فهو يحتاج الى وضع خطط مستقبلية طويلة وهو مالايتم الان بالشكل الصحيح مما دفعهم للقيام بهذه الورشة.

الدورات لم تقتصر على كوادر النخبة بل شملت ايضا كوادر الوسط وهو مااكدت فائدته مسؤول شعبة الموازنة الاستثمارية في وزارة النفط سها العطار من خلال تمكن تلك الكوادر من معرفة التخطيط الاستراتيجي وامكانية تطبيقه.

وعن اهمية التخطيط الأسترايجي للعراق والجهود المبذولة في هذا الأطار يقول مدير الدائرة الأدارية في مكتب نائب رئيس الجمهورية سرمد مبشر محمد ان الحكومات وبسبب ضيق المدة لم تستطع ان تضع خطط ستراتيجية طويلة الامد مشيرا الى ان الحكومة عاكفة على وضع مثل تلك الخطط ومنها الاكتفاء الذاتي من المحاصيل الزراعية مع نهاية عام 2015.

ويشير احد الموظفين في امانة مجلس الوزراء رفض الافصاح عن هويته لاسباب امنية الى جهود الحكومة في هذا المجال ومنها مكافحة الفساد المالي والاداري واستقدام العقول العراقية التي هاجرت.

وعن امكانية اعتماد المؤسسات المختلفة على قدراتها الذاتية في وضع أستراتيجية طويلة الامد يقول المستشار الاقدم لمشروع التطوير احمد زهير محسن ان العراقيين قادرون على الاستيعاب والتطبيق والاستفادة من خبرات الدول المجاورة والتعلم من المجتمعات المتحظرة.

على صلة

XS
SM
MD
LG