روابط للدخول

منظمات غير حكومية تؤكد أن معاناة المرأة الريفية ما تزال مستمرة


مهدي الحسناوي – الناصرية

ما تزال معاناة المرأة الريفية في العراق مستمرة بسبب سيادة الأعراف والتقاليد الاجتماعية العشائرية وسيطرة الرجل، إذ ما تزال المرأة الريفية تعاني من الجهل والأمية وتفتقر إلى الوعي الصحي وتتعرض إلى التهميش رغم أنها تلعب دورا مهما ورئيسيا إن كان داخل البيت أو خارجه عند مساعدتها للزوج في الحقل وممارسة الأعمال الجسدية الشاقة. وهي لا تتمتع بأبسط حقوقها الإنسانية كما يؤكد ناشطون في منظمات المجتمع المدني يعتبرون أن هناك المزيد من العمل الواجب إنجازه لتغيير واقع المرأة الريفية. مراسلنا تحدث أولا مع المهندس فاضل حسن علي عضو مجلس أبناء الأهوار، إحدى منظمات المجتمع المدني التي تعمل على إقامة الفعاليات والندوات التثقيفية.

على صلة

XS
SM
MD
LG