روابط للدخول

الاتفاقية العراقية الاميركية قريبة والجدل محتدم


فارس عمر ونبيل الحيدري

* قضية كركوك بين رسائل المحبة والحلول الواقعية

توحي مؤشرات متعددة بأن العراق والولايات المتحدة باتا قريبين من انهاء المفاوضات بشأن اتفاقية طويلة الأمد بين البلدين. وهذا ما أكده وكيل وزارة الخارجية لبيد عباوي في تصريح لاذاعة العراق الحر
((....))
وكان وكيل أول وزارة الخارجية محمد الحاج حمود أشار في تصريح لاذاعة العراق الحر الى ان انجاز الاتفاقية سيُعلن في غضون ايام
((....))
ومع اقتراب المفاوضات من نهايتها يحتدم الجدل حول ما أصبح معروفا باسم "صوفا" ، أي الاتفاقية التي تنظم وضع الوجود العسكري الاميركي في العراق.
ويُلاحظ ان الوجود العسكري الاميركي في العراق استأثر بحيز كبير من حملة الانتخابات الرئاسية الاميركية على غير عادة هذه الحملات في تنحية قضايا السياسة الخارجية جانبا والتركيز على الشؤون الداخلية الاميركية البحتة. على الجانب الآخر يخوض المفاوض العراقي غمار المحادثات مع نظيره الاميركي وعينُه على الصيغة التوافقية التي تقضي بأن أي قرار أو تشريع لا بد ان ينال رضى جميع الكتل السياسية الرئيسية. وهي معادلة قطعا ليست هينة في اوضاع العراق. من هنا التوقعات التي
ترى ان الاتفاقية العراقية الاميركية ستكون وليدة عمليات قيصرية ، كما وصفها المحلل ابراهيم الصميدعي في حديث خاص لاذاعة العراق الحر
((....))
المحلل ابراهيم الصميدعي شدد على ضرورة ان تؤخذ في الاعتبار مواقف الكتل السياسية العراقية المختلفة من الاتفاقية عملا بمقتضيات الديمقراطية التوافقية متناولا مواقف مكونات اساسية من الاتفاقية
((....))
ولاحظ المحلل ابراهيم الصميدعي في حديثه لاذاعة العراق الحر ان موقف الطرف الثالث ممثلا بالائتلاف العراقي الموحد محكوم بحسابات داخلية واقليمة على السواء
((....))
المحلل ابراهيم الصميدعي نوه بموقف رئيس الوزراء نوري المالكي على ما ابداه من حنكة وسط رمال سياسية متحركة
((....))
ولفت المحلل ابراهيم الصميدعي الى ان للولايات المتحدة اتفاقيات مع دول في انحاء العالم دون ان تُعد خرقا لسيادة هذه الدول لا سيما في زمن طرأ فيه تطور ملحوظ على مفهوم السيادة ذاته
((....))
في غضون ذلك نقلت وكالة اسوشيتد برس عن مسؤولين عراقيين ان الاتفاقية التي من المتوقع ان تُعلن قريبا تنص على رحيل جميع القوات القتالية الاميركية في اواخر عام 2010 ومغادرة القوات المتبقية بعد ثلاث سنوات على هذا الموعد. ولكن مسؤولا اميركيا قال ان اواخر عام 2010 موعد طموح للغاية ، بحسب وصفه. مسؤول اميركي آخر قال ان رئيس الوزراء نوري المالكي ووزيرة الخارجية كوندوليزا رايس اجريا حديثا هاتفيا طويلا وصعبا يوم الأربعاء الماضي دعت فيه رايس الجانب العراقي الى ابداء مزيد من المرونة.

** *** **

زار كركوك يوم الجمعة رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني والتقى المسؤولين في المدينة وممثلي مكوناتها من عرب وتركمان وكرد ومسيحيين. وفي مؤتمر صحفي حضره ممثلو مكونات المدينة دعا رئيس اقليم كردستان الى حوار مفتوح فيما بينهم للتوصل الى حلول توافقية تنهي الخلاف القائم على هوية المدينة.
واعلن بارزاني انه جاء الى كركوك حاملا رسالة محبة وأخوُّة وسلام الى أهلها
((....))
بارزاني تحدث عن الاتصالات التي اجراها خلال وجوده في بغداد واستعداد حكومة اقليم كردستان لتقديم الضمانات الكفيلة بطمأنة عرب كركوك وتركمانها
((....))
واكد رئيس اقليم كردستان مبدأ التوافق بوصفه مبدأ ثابتا كما الدستور وقال ان الغاء المادة 140 من الدستور يعني الغاء الدستور.
زيارة مسعود بارزاني الى كركوك وتصريحاته فيها اثارت ردود افعال متباينة. فان محافظ كركوك عبد الرحمن مصطفى وصف الزيارة بالتاريخية مشددا على رسالة الأخوة والسلام التي قال رئيس الاقليم انه حملها الى أهل المدينة
((....))
نائب محاظ كركوك راكان سعيد من جهته قال في حديث لاذاعة العراق الحر ان مسعود بارزاني زار كركوك حاملا رسالة وليس حلا
((....))
اذاعة العراق الحر التقت المحلل السياسي باسم الشيخ الذي اعرب عن ايمانه بأن رئيس اقليم كردستان يُدرك ان الاضرار الناجمة عن توتير الاوضاع في كركوك لن توفر أحدا
((....))
المحلل باسم الشيخ اعتبر زيارة رئيس اقليم كردستان الى كركوك مبادرة ايجابية في محصلتها ولكنه انتقد اعلان بارزاني مدينة كركوك مدينة كردستانية
((....))
واعتبر المحلل باسم الشيخ ان زيارة رئيس اقليم كردستان الى كركوك يمكن ان تشكل خطوة اولى نحو انفراج الوضع في كركوك داعيا الى حل الخلافات بالطرق الديمقراطية تحت قبة البرلمان
((....))
قضية كركوك هي السبب في انتهاء الفصل التشريعي لمجلس النواب دون التصويت على قانون انتخابات مجالس المحافظات. وكان من المقرر ان تجري هذه الانتخابات في تشرين الأول. واستنادا الى هذا الموعد قامت المفوضية العليا للانتخابات بالتحضيرات اللازمة استعدادا ليوم الاقتراع. وأوضح رئيس المفوضية فرج الحيدري في حديث لاذاعة العراق الحر ان مكاتب المفوضية مستمرة في العمل بانتظار تشريع قانون الانتخابات
((....))
ولكن الحيدري أكد ان المفوضية العليا للانتخابات لا تستطيع أن تقوم بمهمتها على الوجه المطلوب من دون قانون الانتخابات
((....))
وحذر رئيس المفوضية العليا للانتخابات فرج الحيدري في حديثه لاذاعة العراق الحر من ان المفوضية رغم كل استعداداتها لن تكون قادرة على تنظيم الانتخابات فور تشريع قانونها مؤكدا ان المفوضية لا يمكن ان تنتظر الى ما لا نهاية
((....))
في غضون ذلك تواصل الكتل السياسية محادثاتها للتوصل الى صيغة توافقية بشأن قانون انتخابات مجالس المحافظات. وفي حال الاتفاق على مثل هذه الصيغة يُدعا البرلمان الى جلسة استثنائية خلال عطلته الصيفية التي تنتهي مع بداية الفصل التشريعي الثاني في ايلول.

على صلة

XS
SM
MD
LG