روابط للدخول

البرلمان يرفع جلساته الى التاسع من ايلول ويشكل لجنة لأيجاد صيغة توافقية لقانون المحافظات


ليث أحمد – بغداد

صوت مجلس النواب العراقي في جلسته ليوم الأربعاء على الموازنة التكميلية للدولة والبالغة اكثر من واحد وعشرين مليار دولار بعد ان أتفق رؤساء الكتل النيابية على عدم ربط اقرار الموازنة بالنقاشات على قانون الأنتخابات لمجالس المحافظات والأقضية والنواحي، وقد أعترض عددا من النواب على الالية التي تم فيها التصويت على الموازنة لعدم خضوعها الى نقاشات مستفيضة، حيث ارادوا معرفة الابواب الحقيقية للصرف، وهو مااشار اليه النائب عن الكتلة الصدرية احمد المسعودي احد المعترضين، في حين لم تفلح الاعتراضات في ثني اغلبية الحاظرين من اقرار الموازنة التكميلية بعد ان انهت اللجنة المالية قراءة مشروع القانون.

بعدها رفع رئيس مجلس النواب محمود المشهداني الجلسة محددا التاسع من ايلول القادم موعدا لبدء الفصل التشريعي الجديد على ان تعقد جلسة استثنائية لأقرار قانون الانتخابات لمجالس المحافظات والاقضية والنواحي بعد ان شكل لجنة للخروج بصيغ نهائية لهذا القانون، وقد اعرب عضو جبهة التوافق العراقية عمر عبد الستار عن امله بتحديد الخميس موعدا لعقد جلسة لاقرار هذا القانون بعد ان توصلت الكتل الى توافقات مبدئية حول نقطة الخلاف المتعلقة بكركوك، عضو التوافق اشار الى وجود مفاوضات لاقناع من تبقى من المعترضين على الصيغ النهائية للمادة 24 من قانون الانتخابات.

وفي مؤتمر صحفي عقده عضو الائتلاف العراقي الموحد حيدر العبادي اشار فيه الى ان الصيغة التي اتفقت عليها معظم الكتل النيابية هي تأجيل الانتخابات في كركوك على ان يسن قانون خاص لاجراء الانتخابات فيها.

وكان التحالف الكردستاني من اشد المعارضين على سن قانون انتخابات يخص كركوك لوحدها الا انه في نهاية المطاف وافق على الصيغة التي طرحت من قبل بعثة الامم المتحدة في العراق بحسب عضو التحالف احمد انور.

على صلة

XS
SM
MD
LG