روابط للدخول

العراق يطلب مساعدة الأمم المتحدة في رعاية أمواله


حسن راشد ـ بغداد

بانتهاء العام الحالي 2008، تنتهي الحماية التي تحظى بها الاموال العراقية في الخارج بموجب قرار لمجلس الامن الدولي .. وفي محاولة لتلافي اية اضرار قد تنجم عن ذلك بدأت الحكومة العراقية تحركا لاستصدار قرار جديد من المجلس باستمرار تلك الحماية سنة او سنتين اضافيتين كما يوضح وكيل وزارة الخارجية العراقية محمد الحاج حمود في تصريح خاص لاذاعة العراق الحر.
وتسعى الحكومة العراقية الى استثمار فترة تمديد الحماية ، لمعالجة جميع المطالبات المترتبة على حرب الكويت عام 1990.
وعن طبيعة الديون والتعويضات التي تطالب بها جهات واشخاص في الخارج يشير الوكيل الى ان الحكومة العراقية تسعى الى استصدار قرار ملزم للجميع في معالجة قضية الديون والتعويضات.
وتشكل الديون والتعويضات التي فرضت على العراق بسبب غزوه للكويت عام 1990، احدى اهم العقبات التي تواجه الاقتصاد العراقي في الوقت الراهن. ويوضح المحلل الاقتصادي د. هلال الطحان:على الرغم من عدم الزامية قرارات نادي باريس لبقية الدول الا انه ثمة امكانية لاستخدام تلك القرارات اساسا للمطالبة بخفض والغاء الديون المترتبة على العراق .

على صلة

XS
SM
MD
LG