روابط للدخول

أمانة بغداد تعتمد آلية جديدة في التعامل مع المقاولين المتعاقدين مع القوات المتعددة الجنسيات


محمد كريم – بغداد

في اطار ما بات يعرف ببرامج المساعدة في اعادة اعمار العراق التي تتبناها القوات متعددة الجنسية تشهد احياء عدة من مدينة بغداد بين حين و اخر قيام تلك القوات بتنفيذ مشاريع عمرانية و مشاريع اخرى للبنى التحتية ولكن من خلال التعاقد المباشر مع مقاولين عراقيين.

في هذا السياق اعلنت امانة بغداد اعتمادها الية جديدة في التعامل مع اولئك المقاوين تلزمهم من خلالها الرجوع الى الامانة و التقيد بمواصفاتها الفنية و تعليماتها في تنفيذ تلك المشاريع لاسباب اوضحها مدير عام دائرة العلاقات والاعلام في الامانة حكيم عبد الزهرة خلال التصريح اذي خص به اذاعة العراق الحر.

كما اوضح عبد الزهرة طبيعة العمل من خلال الالية الجديدة التي من المؤمل ان تمنح الامانة كامل دورها الرقابي على تنفيذ المشاريع سالفة الذكر اذا ما دخلت حيز التطبيق الفعلي.

من جهته اعرب نائب رئيس لجنة العمل و الخدمات في مجلس النواب العراقي احمد حسن عن تاييد اللجنة لمبادرة الامانة مشيرا الى حصول حالات فساد عند احالة المشاريع المذكورة من القوات متعددة الجنسية الى مقاولي القطاع الخاص.

في الوقت ذاته اقر حسن بعدم تفاؤله بتحقيق الالية الجديدة للاهداف المرجوة منها لاسباب تتعلق بوضع القوات متعددة الجنسية في العراق و ما تمتلك من حصانة.

في ذات السياق دعى الباحث المتخصص في شؤون مدينة بغدادعادل العرداوي القوات متعددة الجنسية الى احالة تلك المشاريع لامانة بغداد لغرض تنفيذها بدلا من الاشكال القانوني الحالي الذي خلقه احالتها الى القطاع الخاص.

على صلة

XS
SM
MD
LG