روابط للدخول

محاضرة في ديوان شرق غرب حول مشاكل الترجمة والمترجمين في العراق


عادل محمود – بغداد

لا يمكن تصور مجتمع متطور بدون ثقافة متقدمة، ولا يمكن تصور ثقافة متقدمة دون حركة ترجمة ناشطة، سيما في العصر الحالي الذي تتقارب فيه وتتداخل مختلف المجتمعات. ديوان شرق غرب خصص فعاليته الأخيرة لموضوع الترجمة واستضاف المترجم المعروف مدير تحرير مجلة كلكامش سهيل نجم نادر للحديث عن هذا الموضوع. المحاضر تطرق إلى جوانب مختلفة تتعلق بموضوع الترجمة، معرجا أولا على طبيعتها وتصنيفاتها والفروق الكبيرة بين الترجمة الأدبية وسواها، كما استعرض أهمية الترجمة والدور الذي لعبته تاريخيا في حياة الأمم والشعوب. أما فيما يخص واقع الترجمة في الوقت الحالي في العراق فبين أن المشاكل التي تعاني منها هي جزء من مشاكل الحالة الثقافية عموما. الحضور كانوا أساسا من المعنيين بموضوع الترجمة، ومعظمهم من العاملين في دار المأمون للترجمة والنشر والتي تعتبر الدار الرئيسة التي تقود عملية الترجمة في البلاد. مدير العلاقات في الدار عبد الرحمن موسى استعرض في حديث خاص لإذاعة العراق الحر المشاكل المختلفة التي تعاني منها الدار والتي تجعل مجمل انجازها لا يتجاوز ترجمة أربعة أو خمسة كتب سنويا.

على صلة

XS
SM
MD
LG