روابط للدخول

أختيار سبعة عشر عضوا لمجلس أسناد محافظة صلاح الدين


عبد الله أحمد – تكريت

جرى في مبنى محافظة صلاح الدين انتخاب أعضاء مجلس إسناد صلاح الدين أو المسمى بالصحوة ليتم اختيار (17)عضوا يمثلون مجلس الإسناد في عموم المحافظة ،وقد حضر الانتخابات اغلب شيوخ وقادة الإسناد ،حيث أدار دفة الانتخابات (عبد الله حسين جبارة) نائب محافظ صلاح الدين:

نحن وبموجب ما جاء من مجلس الوزراء سوف يتم تخصيص عشرة ملايين دينار لمجالس الإسناد أم باقي الالتزامات فالمحافظة غير مسئولة عنها كتوفير الأسلحة و الحمايات أو الرواتب أو السيارات ولكن يبقى الأمر متروك للحكومة المركزية في حال تخصيصها لأي شيء سوف تقدمها لكم لأنكم تعرفون إن الصحوة هي حركة شعبية تحمي أبناء العشيرة من الخارجين عن القانون وهي على هذا الأساس تم تشكيلها وقد حققت فائدة كبيرة في حفظ الأمن لا تنكر واستفاد منها الجميع.

الإلية التي اعتمدت في الانتخابات هو انتخاب رئيس للإسناد في كل قضاء مع نائبه ،وهذه الآلية وصفت بالجيدة من قبل الحضور ،الملة( شاكر محمود مجيد) قائد إسناد قضاء بلد:

الهيكلية هي جيدة والناجح لها هو المسألة التنظيمية بفضل وجود النائب في قيادة الانتخابات وكذلك بفضل وجود أعداد كبيرة ونحن نستغل هذه المناسبة في أن نطالب بدمج عناصر الإسناد بالقوات الأمنية العراقية.

وقد طالب شيوخ العشائر الذين حضروا الانتخابات ومنهم الشيخ( صيهود حسن ثامر) شيخ عشيرة البو حشمة أن يكون قادة الإسناد من أبناء المنطقة الذين لهم ثقل على الأرض:

الإسناد كان لهم دور كبير في حفظ الأمن في مناطقهم ولكن الخلاف الذي جرى بينهم هو انه يجب أن يكون هناك تقييم حقيقي لعمل أفراد الصحوة المنتخبين دون أن يحدث أي نزاع بين طرفين .

بعض الجهات المستقلة التي حضرت الانتخابات رحبت بها وعدتها عملية حضارية وديمقراطية ،(ليث حميد خلف )عضو تجمع منظمات المجتمع المدني في صلاح الدين:

أي موضوع انتخابي له قاعدة جماهيرية نحن نرحب به كونه يعكس العملية الديمقراطية الصحيحة التي حدثت في البلد ،وقوات الإسناد وخلال الفترة الماضية لعبت دورا كبيرا في حفظ امن المحافظة وفرض سلطة القانون .

وفي ختام الانتخابات أكد نائب محافظ صلاح الدين (عبد الله حسين جبارة) أن هذه الأسماء المنتخبة هي التي ستكون معتمدة من قبل الحكومة المركزية.

على صلة

XS
SM
MD
LG