روابط للدخول

رئيس لجنة الأقاليم يؤكد حصول موافقات مبدئية حول اعتماد إحصاء عامي 57 و77 في كركوك


ليث احمد – بغداد

مازالت الخلافات تحول دون اقرار مسودة قانون الأنتخابات لمجالس المحافظات والأقضية والنواحي بالرغم من ان جميع الجهات السياسية قد أجمعت على ضرورة اجراء هذه الأنتخابات في موعد أقصاه شهر تشرين ألأول القادم،الخلاف تمحور حول الية الانتخاب في مدينة كركوك الامر الذي حدى بلجنة الاقاليم في مجلس النواب الى ان تطرح مشروع هذا القانون الثلاثاء الماضي مضمنة اياه خلافات الكتل ومقترحاتها حيث تمحورت هذه الخلافات في شقين الاول هو توزيع مقاعد مجلس المحافظة حسب المكونات السكانية والثاني تأجيل الأنتخابات لكركوك.

المقترحان لم يكن لهما قبولا لدى الكرد الامر الذي ادى الى انسحاب التحالف الكردستاني من الجلسة وعقدت بعدها اجتماعات مكثفة بين قادة الكتل النيابية للتوصل الى توافقات بشأن هذه القضية،عضو التحالف الكردستاني سعد البرزنجي أكد انهم يقبلون بتأجيل الانتخابات لمدينة كركوك ولكن وفق ضمانات محددة.

رئيس لجنة الاقاليم في مجلس النواب هاشم الطائي اكد ان اسباب الخلاف هي وجود مخاوف وتشكيك من قبل بعض الكتل النيابية حول النسب الحقيقية لمكونات مدينة كركوك لاسيما وانها شهدت تغيرا ديموغرافيا قبل وبعد سقوط النظام السابق،الطائي اكد وجود موافقات مبدئية حول اعتماد احصاء عامي 77و57 وتشكيل لجنة من ذوي الاختصاص لدراسة طبيعة المتغيرات والزيادة التي حصلت بعد هذين الاحصاءين.

يذكر ان مجلس النواب كان قد قرر في جلسته ليوم الاربعاء الماضي طرح مسودة قانون الانتخابات لمجالس المحافظات والاقضية والنواحي في جدول اعمال الجلسة ليوم الاثنين القادم وقد اكد عضو الائتلاف العراقي الموحد حيدر العبادي ان الحوارات بين الكتل افضت الى وضع الحلول للخلافات حول هذا القانون تمثلت بتاجيل الانتخابات لمدينة كركوك ووضع اليات للتاجيل مع اعادة النظر في سجل الناخبين وبرقابة برلمانية ومن قبل الامم المتحدة.

على صلة

XS
SM
MD
LG