روابط للدخول

ما مصير القصور الرئاسية وأملاك رجال النظام السابق وعوائلهم ؟


احمد الزبيدي – السليمانية

بالرغم من مرور اكثر من خمسة أعوام إلا إن مسالة القصور الرئاسية و أملاك رموز النظام السابق وعوائلهم لازالت معلقة ففي الوقت الذي طلبت فيه الحكومة من الجهات السياسية إخلاء المباني الحكومية والقصور التي سبق وان شغلتها بعد العمليات العسكرية في عام 2003 إلا أن بعض تلك الجهات لازالت محتفظة بتلك بالمباني وتتصرف بها بلا مسوغ قانوني
مراسل إذاعة العراق الحر في السليمانية أحمد الزبيدي التقى رئيس هيئة نزاعات الملكية العقارية احمد البراك كونها الجهة الحكومية المخولة بالحجز على أملاك النظام السابق والدوائر الحكومية الأخرى واعد هذا التقرير.

على صلة

XS
SM
MD
LG