روابط للدخول

أحصائية رسمية في كردستان تكشف ارتفاع حصيلة العنف ضد المرأة قياسا بالعام الماضي


أحمد الزبيدي – السليمانية

تعد مسالة العنف ضد المراءة من المسائل التي تؤرق حكومة اقليم كوردستان التي تحاول جاهدة ايجاد حلول ناجعة لحل هذه المسالة, ومع مرورعام على الاعلان عن تشكيل مديرية مختصة بمتابعة العنف ضد المراءة ووفقا للاحصائيات الرسمية التي اعلنتها هذه المديرة التابعة لوزارة الداخلية خلال مؤتمر صحفي عقد يوم الثلاثاء بمناسبة مرورعام على تاسيسها فان حصيلة العنف لازالت ترتفع وبشكل كبيراذا اشارت هذه الاحصائية الى ان نسبة العنف الذي سجلته المديرية لهذا العام ارتفع بنسبة نحو خمسه عشرة بالمئة عن مستوياتها في العام الماضي
مدير مديرية متابعة العنف ضد المراءة العقيد نريمان عبد القادر اكد في حديث خاص باذاعة العراق الحر ان بالرغم من ان حلات العنف ضد المراءة في ارتفاع الا ان حلات القتل بدافع غسل العار قد انخفضت بنسبة جيدة على حد تعبيره
وحمل عبد القادر المجتمع والعادات والتقاليد العشائرية مسؤولية ارتفاع هذا العنف مؤكدا في نفس الوقت على ان التطور التكنولوجي الذي اجتاح الاقليم لم يرافقه تطور في عقلية المجتمع وهذا ما خلق فجوه كبيرة بين الواقع ووطريقة تفكير المجتمع الكردستاني.
وما ان تم الكشف عن هذه الاحصاءات الرسمية حتى شكك اتحاد نساء كوردستان فرع السليمانية وهو احدى منظمات المجتمع المدني وعلى لسان رئيسة الاتحاد بروين حسن صادق بهذه الاحصائية واصفا اياها بانها غير دقيقة كون العديد من حلات العنف لم تسجل ضمن هذه الاحصائية باعتبار انها توثق الحلات التي يتم الابلاغ عنها فقط وهنالك العديد من النساء تخاف من بطش ولي امرها لذلك لاتقوم بالتبليغ .
واوضحت رئيسة اتحاد نساء كوردستان فرع السليمانية ان ضعف الحالة المادية للمراءة في الاقليم ككل جعلها تخاف المطالبة بالتفريق او تحمل تكاليف رفع قضايا في المحاكم الجنايئة سواء على زوجها او ولي امرها وهذا مايجعل العديد من النساء تستمر بتحمل اعتداء الزوج عليها والسكوت وعدم تبليغ الجهات المختصة بتعرضها للعنف او ما شابه .
يذكر ان العديد من منظمات المجتمع المدني بالاضافة جهات حكومية اخرى اكدت ولازالت تؤكد على ارتفاع حصيله العنف ضد المراءة وهذا ما دفع هذه المنظمات الى تشكيل جماعات للضغط على الحكومة من اجل اقرار تشريعات من شائنها ان تحفظ للمراءة حقوقها من خلال اجراء تعديلات على قانون الاحوال المدنية .

على صلة

XS
SM
MD
LG