روابط للدخول

الثلج والكهرباء والماء .. ثالوث الصيف في المدن العراقية


عبد الخالق سلطان – دهوك

أزمة الكهرباء التي تشهدها محافظة دهوك في هذه الفترة جعلت الواح الثلج تعود الى الظهورمرة اخرى وبقوة على الأرصفة والشوارع في مدينة دهوك وضواحيها ، فهذا المواطن حسن الدوسكي الذي التقت به اذاعة العراق الحر وهو يشتري الثلج لعرس اخيه فقد عزا اسباب هذه الأزمة الى الظروف السياسية التي تمر بها البلاد:
"الظروف السياسية التي تمر بها المنطقة هي التي انشأت هذه الحالة ونحن نتمنى ان تتحسن الظروف وان تقل الأسعار ونتخلص من هذه الزمات."

من جانبه اوضح ( شيبور عبدالكريم) مدير معمل ريان لأنتاج الثلج انهم يبيعون في اليوم ما يقاب 2000 قالب وهم يعملون ليلا ونهارا وبحسب قوله فان سعر القالب في الشوارع قد وصل الى 5000 دينار: " نحن في هذه الأيام نعمل ليلا ونهارا ونحاول ان نوفر للمواطنين الثلج ونصنع مايقارب 2000 قالب يوميا وهناك معامل اخرى تعمل ويتزايد الأقبال على الثلج في الفترات التي تقل فيها الكهرباء مثل هذه الايام وسمعنا بان سعر القالب الواحد قد وصل في الشوارع الى 5000 دينار رغم اننا نبيعها لهم بـ1500 دينار بالجملة. "

توجد في محافظة دهوك اربع معامل فقط لأنتاج الثلج وهي تعاني من مشاكل عديدة ابرزها عدم توفر الماء والنفط والكهرباء بحسب ما قاله( عدنان سليم) مدير معمل كوردو للثلج:
"نحن نحتاج الى كميات كبير ة من المياه فنضطر الى شرائها من التانكرات الكبيرة حيث اننا نشتري اكثر من خمس تانكرات يوميا وكل تانكر بسعر 45 الف دينار اظافة الى اننا نحتاج الي النفط لتشغيل المولدات الكهربائية لأن الكهرباء قلية في هذه الايام فنضطر لشرائها لكي يبقى المعمل يعمل على مدار اليوم."

أزمة الكهرباء وشحة المياه التي تعاني منها محافظة دهوك في هذه الفترة أظهرت اثار سلبية في جوانب مختلفة من الحياة وما ظهور الثلج على الارصفة والشوارع الا تجسيد لهذه الأزمة.

على صلة

XS
SM
MD
LG