روابط للدخول

العواصف الترابية واسبابها


عادل محمود – بغداد

العراقيون باتوا يعانون بانتظام من الموجات المتتابعة للعواصف الرملية أو انتشار الغبار المتكرر في الأجواء، والأسباب التي تقف وراء هذه الحالة الغير مسبوقة لا زالت موضع أحاديث وأقاويل كثيرة. مدير عام الهيئة العامة لمكافحة التصحر في وزارة الزراعة فاضل علي هلال حدد أسباب هذه الحالة بآثار الخلخلة التي أصابت التربة في المناطق الصحراوية وشبه الصحراوية، حيث كانت سنوات الجفاف المتعاقبة من جهة ولجوء الكثير من المزارعين إلى محاولة زراعة المناطق الرعوية في أعوام الحصار من جهة أخرى، بالإضافة إلى العمليات العسكرية وحركة الآليات والارتال في المناطق الصحراوية. الإجراءات التي تقوم بها الهيئة حاليا لا زالت محدودة مقارنة بحجم المشكلة، وهذه الإجراءات تشمل زيادة مساحات المراعي وزيادة أعداد الواحات وتثبيت الكثبان الرملية. ويعتقد مدير الهيئة أن موجات التراب والعواصف الرملية هذه ستستمر حتى تأتي سنة تكثر فيها الأمطار أو تقوم الدولة وعلى أعلى مستوياتها بحملة كبيرة لتدارك الوضع علما أن مكافحة آفة التصحر مسالة تحتاج إلى جهود كبيرة ووقت طويل.

على صلة

XS
SM
MD
LG