روابط للدخول

اوردغان في بغداد والمالكي يثمن الزيارة


ليث احمد – بغداد

وصل الى بغداد الخميس رئيس الوزراء التركي رجب طيب اوردغان في زيارة تعد الأولى من نوعها منذ عام 1990 حيث استقبل بمطار بغداد الدولي من قبل رئيس الوزراء نوري المالكي وأعضاء من حكومته، وفي مؤتمر صحفي عقد عقب أجتماعهما في مقر رئاسة الوزراء وصف المالكي هذه الزيارة بالتأريخية مشيرا الى أنها فتحت افاقا واسعة للتعاون بين البلدين، المالكي دعى الشركات التركية للمساهمة في عملية اعادة اعمار العراق.

رئيس الوزراء العراقي اشار الى ان هذه الزيارة تحمل رسائل متعددة من بينها نقل الصورة عن العراق الجديد والخطوات التي قطعها على طريق الديمقراطية والأحترام المتبادل مع الدول ورفض سياسة التهديد والخيارات العسكرية لحل مشاكله مع جيرانه.

من جهته اشار رجب طيب اوردغان الى اهمية هذه الزيارة التي تأتي بعد ثمانية عشرعام على اخر زيارة قام بها رئيس وزراء تركي الى بغداد داعيا جميع الدول الى دعم العملية السياسية في العراق. اوردغان اكد ان اجتماعه برئيس الوزراء تمخض عن تشكيل المجلس الاعلى للتعاون الستراتيجي بين البلدين والذي سيأخذ على عاتقه وضع اسس التعاون الاقتصادي والامني، ويذكر ان حجم التبادل التجاري بين العراق وتركيا سيصل في نهاية العام الجاري الى عشرة مليارات دولار توقع لها اوردغان أن ترتفع خلال السنوات القادمة لتصل الى خمسة وعشرين مليار دولار، اورغان اكد ان الاتفاق بين البلدين نص على اجراء اجتماع بين رئيسي الوزراء مرة واحدة في السنة وثلاثة مرات على مستوى الوزراء المعنيين.

يذكر ان الجانب التركي قد قام في وقت سابق بعمليات عسكرية على الحدود الفاصلة بينه وبين العراق لملاحقة عناصر من تنظيم حزب العمال الكردستاني التركي المعارض وقد اكد رئيس الوزراء التركي ان هذه العمليات جاءت بعد ان علمت بها الحكومة العراقية والقوات المتعددة الجنسيات وان التعاون يجب ان لايقتصر على البلدين في محاربة الارهاب داعيا في الوقت ذاته دول المنطقة والعالم للوقوف بحزم امام هذه الظاهرة ومساعدة العراق للتخلص منها اوردغان اكد مساندة تركيا للعراق في محاربة الارهاب.

وتاتي زيارة رئيس الوزراء التركي رجب طيب اوردغان بعد لقاءات عديدة اجراها مسؤولون من كلا البلدين وبعد ان اعلنت الشركات التركية عزمها القيام بمشاريع استثمارية في العراق.

على صلة

XS
SM
MD
LG