روابط للدخول

الشان العراقي في الصحف الاردنية الصادرة يوم السبت 5 تموز


حازم مبيضين – عمان

تقول صحيفة الغد ان باراك اوباما المرشح الديمقراطي في انتخابات الرئاسة الاميركية ترك الباب مفتوحا أمام امكانية ان يعدل جدوله الزمني على مدى 16 شهرا لسحب القوات الاميركية المقاتلة من العراق قائلا انه قد "يعدل" موقفه بعد ان يزور العراق. وقال اوباما انه لن يؤيد وجودا عسكريا اميركيا طويل الاجل في العراق لكنه يريد ضمان ان يكون أي انسحاب أميركي منظما وآمنا. وقال انه قال دوما انه سيستمع الى القادة العسكريين على الارض. وان ايقاع الانسحاب ستحدده سلامة وامن قواتنا وضرورة المحافظة على الاستقرار".
وتقول الراي ان 1215 جنديا اميركيا جددوا امس خدمتهم في العراق بالتزامن مع العيد الوطني للولايات المتحدة.حيث نظم الجيش الاميركي، احتفالا بالمناسبة في قصر الفاو، احد قصور الرئيس السابق صدام حسين في غرب بغداد. وتمتد العقود الجديدة، بحسب الرغبة، لفترات تتراوح بين عامين وستة اعوام. وخاطب قائد قوات التحالف في العراق الجنرال ديفيد بترايوس الجنود قائلا انه يحق لنا ان نفخر باعادة الانخراط في افضل جيش في العالم" من اجل مساعدة العراقيين على "النجاح في اهم معركة يخوضونها" وهي "الحرية". وتنقل الدستور عن وزير السياحة والاثار العراقي ان رئيس الوزارء نوري المالكي امر بتشكيل فرقة خاصة للتأكد من صحة وصول حوالى 300 مخطوطة يهودية تاريخية كانت موجودة في العراق الى اسرائيل. وان الفريق سيجري تحقيقات في الولايات المتحدة حيث ارسلت تلك المخطوطات لترميمها لمعرفة ما اذا كان هذا صحيحا ام لا.

وتقول العرب اليوم ان معاهد الموسيقى في اقليم كردستان العراق تستقبل العديد من الشغوفين بهذا الفن من مختلف الشرائح الاجتماعية والاعمار كما تشهد محلات بيع الالات اقبالا لافتا بحيث اصبح الامر ظاهرة في الحياة اليومية.وتنقل الصحيفة عن نوفر محيي الدين علي, مدير احد مراكز تدريس الموسيقى في اربيل, ان "الاقبال الذي تشهده معاهد الفنون الموسيقية بات يربك عملها بفعل الاعداد الكبيرة من الشباب المولع بتعلم الموسيقى والعزف". وان "معظم الطلاب غير قادرين على الانضمام الى معاهد الفنون الجميلة التابعة لوزارة التربية في حكومة الاقليم بسبب اعمارهم التي لا
تسمح لهم بذلك كما انه ليس بوسع المعاهد استقبال هذا العدد الكبير من الراغبين". ويلفت الانتباه الى ان "اعدادا كبيرة من المتعلمين يتهافتون على تلقي فنون الموسيقى والعزف على الالات الغربية, بينما يفضل اخرون دراسة الموسيقى الكردية وفنونها واصولها".

على صلة

XS
SM
MD
LG