روابط للدخول

أبناء فخورون بتوارث مهنة آبائهم في محافظة واسط


سيف عبد الرحمن – الكوت

فرخ البط عوام ... مثل يضرب بين الابناء الذين اكتسبو صنعة ابائهم فعلى هدى الاباء سار الكثير من الابناء واكتسبو مهنة ابائهم واحيانا هواياتهم بعضهم تعلم الصنعة من والده وراح يقلد اباه في حركاته ومهارته وكما يقال ( الولد على سر ابيه ) بينما البعض الاخر خرج من جلباب ابيه واختار لنفسه طريقا وهواية مخالفة ... في مدينة الكوت مركز محافظة واسط توقفنا امام الكثير من تلك العوائل التي شكلت خليه عمل بصنعة او هوايه موحدة حتى تعلمو فيها ومنذ نعومة اضافرهم اساسيات الفعاليات التي يمارسوها واكتسبو مهاراتها ...

علي الحبيب النجل الاكبر لعائلته التي تتكون من اربعة اشقاء امتهن التصوير مع اشقائه الثلاثة وشقيقته ليكونو عائلة تمتهن التصوير يقول علي البالغ من العمر 20 عاما طالب في معهد المعلمين الدراسة المسائية (تعلمت مهنة التصوير من والدي حيث كنت ارافقه في عمله وحاليا امارس تلك المهنة في استوديو خاص لاعالة عائلتي واكتسب المشورة والخبرة من والدي الذي ترك العمل مضيفا ان اشقائي الثلاث وشقيقتي اكتسبو ذات المهنة وكونا عائلة تمتهن التصوير )....

عائلة اخرى تدعى ال محمد كاظم التي نزحت الى الكوت من مدينة بدرة احدى مدن محافظة واسط الحدودية شكلت هذه العائلة النموذج الحقيقي لسياسة التوريث فبعد الوالد بدء الاشقاء الاربعة الذين رسموا على طبلة الدسك العراقي صور الابداع والتألق في ممارسة لعبة رفع الاثقال وسرعان ما انتقل هذا الفايروس الى ابنائهم فقد اصاب اولاد محمد جواد كل من كاظم وكرار ذلك الفايروس حينما اختار لهما والدهما نفس الطريق الذي سلكه مع طبله الرباعة واقراص الحديد ليكملا المسيرة ويقول الاب الرباع محمد جواد الرباع الدولي الذي يشغل حاليا منصب رئيس الاتحاد العراق لرفع الاثقال ..استهوتنا تلك الرياضة منذ نعومة اضافرنا فكونا مع اربعة من اشقائي عائلة معروفة بالوسط الرياضي بلعبة رفع الاثقال وحصلنا على اوسمة اسيوية ودولية وحاليا تبوئنا مناصب ادارية في الوسط الرياضي ولا زلنا نحرص على مواصلة تلك اللعبة بعد ان انتقلت الى ابنائنا ليكملوا المسيرة التي بدئتها العائلة...

وكونت عائلة (الصغير) المعروفة بالكوت بهكذا لقب نصف درزينة لفريق كروي تألقت من اجل رفع اسم العائلة كرويا كما يقول ابن العائلة الاكبر علي الصغير الذي مارس لعبة الساحة والميدان وحقق بطولات محلية واسيويه فيما اختص اشقائه الستة في ممارسه لعبة كرة القدم في الاندية المحلية والعراقية وادو مشوارا رياضيا من خلال الانتقال بين الاندية ..هذه السطور هي خلاصة لعوائل مارست مهن وهوايات اكتسبتها من الاباء بالوراثة والممارسة حتى اجادتها وابدعت بها .

على صلة

XS
SM
MD
LG