روابط للدخول

الأحوال الجوية السيئة حالت دون تسلم الملف الأمني لمحافظة الأنبار


ليث احمد- بغداد

فيما كانت تتجه الأنظار الى محافظة الأنبار من اجل ان تتسلم الملف الامني من القوات المتعددة الجنسيات لما يمثله هذا الأمر من أثبات لحقيقة على الأرض تتمثل بهزيمة الجماعات المسلحة والمنظمات الأرهابية التي اتخذت من هذه المحافظة معقلا لها، حالت الأحوال الجوية السيئة دون تسليم هذه المهام وقد أكد رئيس مجلس محافظة الأنبار عبد السلام عبد الله خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده الأثنين مع مسؤولين اميركين من فيلق المهندسين لأعمار العراق أكد ان هذا هو السبب الوحيد الذي حال دون هذا الأمر، وفي معرض إجابته على سؤال لأذاعة العراق الحر حول جاهزية المحافظة لأستلام الملف الأمني والموعد الذي ستتسلم فيه هذه المهام أعرب عبد السلام عن اعتقاده بان الايام القليلة القادمة ستشهد استلام الملف الامني من القوات المتعددة الجنسيات شريطة تحسن الاحوال الجوية وان المحافظة جاهزة لهذا الامر.

إلا إن عبد السلام عبدالله اشتكى من وجود نقص في جاهزية وتسليح القوات الأمنية الموجودة في الأنبار مطالبا الحكومة بمعالجة هذا الملف.

وكانت بعض مناطق ومدن محافظة الانبار قد شهدت في الاونة الاخيرة بعض الأعمال المسلحة وعودة لظاهرة السيارات المفخخة وقد أكد رئيس مجلس محافظة الانبارأن المجاميع المسلحة خسرت تأييد اهالي الأنبار لهم وأن الأشهر القليلة القادمة ستشهد القضاء على هذه الظاهرة.

وفي مجال الأعمار أكد رئيس مجلس محافظة الانبار ان المحافظة شهدت وخلال الثمانية عشر شهر المنصرمة عملية اعادة تأهيل للعديد من البنى التحتية معتمدة على التخصيصات الحكومية من موازنة تنمية الأقاليم إلا إنه انتقد هذه المخصصات معللا هذا الأنتقاد للمساحة الكبيرة التي تشغلها المحافظة والتي تقدر بثلث مساحة العراق وترامي مدنها لمسافات كبيرة الأمر الذي يؤدي الى حاجتها لأموال أكبر، عبد السلام عبد الله انتقد ايضا عدم أستجابة وزارة الكهرباء لمطالب أهالي الأنبار بسد النقص الحاصل من الطاقة الكهربائية.

فيلق مهندسي الجيش الأميركي وعلى لسان قائد قسم الوسط في فرقة منطقة الخليج العقيد روبرت فاستا ROBERT G.VASTA أكد قيامهم بالعديد من المشاريع الخدمية تمثلت في قطاع الصحة والتربية والمياه ومعاجة المياه الثقيلة علاوة على قطاع النقل والعدالة، ويذكر ان الرئيس الأميركي كان قد حث القادة خلال زيارته لمحافظة الانبار العام الماضي على جعل هذه المحافظة نموذجا في الخدمات لبقية محافظات العراق وفي معرض رده على سؤال لأذاعة العراق الحر فيما اذا كان مستوى المشاريع التي نفذتها فرقة منطقة الخليج قد وصلت الى طموحات الرئيس الأميركي اجاب العقيد روبرت فاستا ان ماقاموا به يتطابق مع ماقاله الرئيس الاميركي.

على صلة

XS
SM
MD
LG