روابط للدخول

وفاة العديد من المرضى في إقليم كردستان بسبب استخدام أدوية مهربة


أحمد الزبيدي – السليمانية

القطاع الصحي في عموم العراق يعاني كبقية القطاعات من الإهمال والتردي، وأن سوء الخدمات الصحية يعم أيضا إقليم كردستان الذي ينتشر في أسواقه باعة الأدوية المهربة الداخلة عبر منافذه الحدودية المتعددة. السوق الكبير في مدينة السليمانية يعج بباعة تلك الأدوية الذين لا يعرفون أنواعها وطرق استخداماتها وآثارها الجانبية وصلاحية تواريخها. العديد من المواطنين حملوا وزارة الصحة في الإقليم مسؤولية بيع هذه الأدوية الفاسدة وعدم وجود جهاز للرقابة النوعية. قصص ومآسٍ سيحدثنا عنها مراسلنا في السليمانية نتيجة استخدام تلك الأدوية. من جانبه اعتبر وزير الصحة في حكومة الإقليم زريان عثمان مسؤولية دخول الأدوية المهربة إلى الإقليم هي مسؤولية مشتركة تتحملها وزارة الصحة والداخلية والقوى الأمنية.

على صلة

XS
SM
MD
LG