روابط للدخول

المعاقون في العراق بحاجة إلى الرعاية الصحية وفرص العمل والاندماج الاجتماعي


عادل محمود – بغداد

التقديرات العالمية لنسبة المعوقين أو ذوي الاحتياجات الخاصة في المجتمع هي عشرة بالمائة،غير أن هذه النسبة تزيد عن المعدل في بلد كالعراق الذي شهد عقودا من الحروب ومن أعمال العنف. هذه الشريحة الواسعة في العراق لا تزال تفتقر إلى الفرص الكافية للاندماج بالمجتمع على مختلف المستويات. فمن جهة العمل مثلا فان ما توظفه الورش والجمعيات التعاونية من المعوقين لا يتعدى بضعة مئات، ولذلك أسباب عديدة من بينها النظرة إلى عمل المعوقين وكأنه اقل من عمل الأصحاء وعدم توفير عقود وطلبات كافية من الوزارات والمؤسسات المختلفة لهذه الجمعيات، بما يساعد على تطوير عملها، كما تحدث عن ذلك مدير قسم الورش والجمعيات الإنتاجية في دائرة ذوي الاحتياجات الخاصة، علي مرشد سلوم، كما ان الامر نفسه بالنسبة للاحتياجات الأخرى للمعوقين كالزواج وغيرها، اذ لا تزال درجة الاهتمام والمساعدة اقل بكثير مما هو مطلوب.

على صلة

XS
SM
MD
LG