روابط للدخول

جولة جديدة على الصحافة البغدادية الصادرة يوم الاربعاء 25 حزيران


محمد قادر

الشأن السياسي كان حاضرا في العناوين الرئيسة لصحف يوم الاربعاء الصادرة في بغداد. ففي جريدة الصباح الشبه رسمية نقرأ ان بغداد وواشنطن تشهدان بالتزامن، مساعي عراقية حثيثة لتجاوز النقاط العالقة في ملفات عديدة، فيما عقد رئيس الوزراء مع رئيس وزراء نوري المالكي مع رئيس اقليم كردستان نيجيرفان البارزاني، عقدا اجتماعا مغلقا، بحثا جملة من القضايا والاستحقاقات المهمة.
اما مصدر مطلع فقد ذكر للصحيفة ان رئيس الجمهورية جلال طالباني قد بحث مع سفير الولايات المتحدة في الامم المتحدة ورئيس مجلس الأمن خلال دورته الحالية زلماي خليل زاد، بحث عددا من القضايا التي تتعلق بالوضع في العراق، حيث ركز الجانبان على ضرورة مساندة المساعي المبذولة لإخراج العراق من تحت طائلة الفصل السابع وسبل دعمه لتعزيز سيادته الوطنية. بحسب الصحيفة

وفي سياق آخر نشرت الصباح ما اعلنه نائب محافظ النجف عبد الحسين عبطان من نجاح الفحوصات المختبرية لمدرج مطار النجف الدولي تمهيداً لافتتاحه في موعده المحدد في العشرين من شهر تموز المقبل، في وقت تقدمت سبع شركات عالمية لتنفيذ مطار كربلاء بشكل يتسع لاستقبال 30 مليون زائر سنوياً. وبحسب حديث عبطان للصباح

وانتقالاً الى صحيفة المشرق المستقلة وفيها الى الشأن الرياضي لتقول الصحيفة ان عبدالخالق مسعود عضو اتحاد الكرة العراقي والمشرف على المنتخب الوطني نفـَى التصريحات التي ادلى بها ضياء حسين الناطق الاعلامي للمنتخب الوطني بشأن تناول اللاعبين طعاماً غريباً يحمل اسم الغذاء الملكي، اضافة الى سحب كميات من دمائهم واعادتها الى اجسادهم.
قائلاً مسعود في تصريح للصحيفة ان الغذاء الملكي تم تناوله من قبل اللاعبين بإشراف طبيب المنتخب عماد شاكر وهو عبارة عن (عسل طبيعي ). على حد قوله

عبد الرحمن باشا وفي جريدة الصباح الجديد (من جهته) يشير الى ان من الاهداف التي يسعى القادة الاميركان، للحفاظ عليها، في العراق، هو عدم السماح للنظام الاداري الجديد، بالتقهقر وابقائه في الفلك الاميركي، وعدم انجراره نحو ايران. وهذه الاسباب (يقول الكاتب) لا تتحقق الا مع وجود ما بات يصطلح بـ "سلة من الاغراءات" للعراق، وعادة ما تكون هذه الاغراءات، اقتصادية ومالية.
سلة المغريات هذه لا شك انها في صالح العراق واميركا، واميركا لن تخسر شيئا، وهي تقدم هذه السلة ـ سوى استخدام نفوذها وعلاقاتها لدى الدول الاوروبية للتعامل مع الحليف الجديد بايجابية...والكلام لكاتب المقالة في جريدة الصباح الجديد

على صلة

XS
SM
MD
LG