روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف الاردنية الصادرة 19 يوم الخميس 19 حزيران


حازم مبيضين - عمان

تقول صحيفة الدستوران العراق أبدى استعداده لتزويد الاردن بكامل
احتياجاته من مادة الغاز من خلال خط الغاز العربي. وتنقل عن وزير المالية
العراقي باقر جبر الزبيدي ان بلاده ابلغت الاردن بذلك رسميا مؤخرا متوقعا
ان تبدأ عمليات تزويد المملكة بالغاز بعد الانتهاء من مد الانبوب الذي
يربط حقل الغاز المخصص لهذه الغاية في العراق مع خط الغاز العربي .
وقال الزبيدي انه تم تخصيص جزء من البطاقة التموينية العراقية التي تديرها
الحكومة وكلفتها السنوية تبلغ 5,5 مليار دولار لصالح القطاع الخاص
والشركات الاردنية مما سيرفع حجم التبادل التجاري كثيرا
وتقول العرب اليوم ان الحكومة الاردنية ستُسلّم من خلال وزارة السياحة
والاثار الحكومة العراقية يوم الاحد القادم 2466 قطعة اثرية تمت مصادرتها
خلال عمليات تهريب في الايام الاولى للاحتلال، وتضيف ان ما لا يعرفه الا
قليلون انه عندما تعرض المتحف الوطني في بغداد الى حملة نهب وسرقة بادر
وزير السياحة والاثار انذاك (المهندس نادر الذهبي رئيس الوزراء حاليا )
وفي الساعة الثامنة من صبيحة يوم 10/4/ 2003 بمخاطبة منظمة اليونسكو
وكافة الاجهزة الامنية والجمارك واجهزة المطارات والمعابر والمنافذ
الحدودية كافة يعلمهم بانه من الممكن جدا ان تكون الاردن نقطة العبور
للاثار العراقية المسروقة وشكل فريقا فنيا اثريا يتولى الاشراف اولا بأول
على استلام أي قطع اثرية يتم التحفظ عليها في المنافذ الحدودية .
وتقول الغد ان محكمة أمن الدولة أصرت على انزال عقوبة الاعدام شنقا حتى
الموت بحق المتهم زياد خلف الكربولي العراقي الجنسية الذي ادين بالانتماء
لتنظيم القاعدة بعد ان نقضت محكمة التمييز حكمها بحق المتهم والمدان بقتل
السائق خالد دسوقي في أيلول 2005. وبينت هيئة المحكمة في قرارها انها
اعتمدت التقرير الطبي الصادر عن المركز الوطني للطب النفسي في شهر أيار
الماضي الذي يبين بأن المتهم الكربولي مدرك لكل أفعاله ويستطيع المثول
امام هيئة المحكمة ويتفهم مجريات المحاكمة. كما حكمت "أمن الدولة" على
ثلاثة آخرين حوكموا غيابيا بينهم شقيق الكربولي بالإعدام شنقا، فيما حكمت
على متهمين اثنين آخرين بالسجن مدى الحياة مع الاشغال الشاقة وثمانية
متهمين بالسجن خمسة عشر عاما، وجميعهم فارون من وجه العدالة.

صحيفة الراي تنشر خبرا ثقافيا عن اصدار الشاعر العراقي سعد جاسم مجموعة
شعرية جديدة تحمل عنوان قيامة البلاد وذلك ضمن اصدارات اتحاد ادباء
بابل وتضم اكثر من خمسة عشر نصا شعريا، وفيها يرسخ الشاعر مشروعه الشعري
ويؤكد صوته الذي تميز به بين مجايليه، وحضوره اللافت في الشعرية العراقية
والعربية.

على صلة

XS
SM
MD
LG