روابط للدخول

عرض للصحف البغدادية الصادرة يوم الثلاثاء 10 حزيران


محمد قادر

اهتمت الطبعة البغدادية من صحيفة الزمان بما تناقلته وسائل الأنباء بشأن تسليم الجيش الأمريكي عدداً من كبار مسؤولي النظام السابق إلى السلطات العراقية، لتخبرنا الصحيفة أن المستشار الإعلامي للقوات المتعددة الجنسية عبد اللطيف ريان وفي اتصال هاتفي مع الصحيفة كشف أن هناك تنسيقا قانونيا مع الحكومة العراقية بشأن تسليم عدد من مسؤولي النظام السابق مستقبلا. ولم ينف ريان أو يؤكد خبر تسليم سبعة من كبار المسؤولين السابقين إلى الحكومة الذي أوردته وكالة الأنباء الفرنسية.

وفيما يتعلق بعودة جبهة التوافق إلى الحكومة يرى رئيس الجبهة عدنان الدليمي في تصريح للزمان أن العودة ستحسم فور عودة رئيس الوزراء نوري المالكي إلى العراق. وأضاف الدليمي أن هذا الموضوع شابه شيئاً من التسويف والمماطلة، ومؤكدا علی أنه إذا لم تتحقق مطالب جبهة التوافق فإنها ستنسحب نهائياً، وبحسب ما ورد في الزمان.

المباشرة بصرف زيادات رواتب الموظفين هي ما أشارت إليه صحيفة المشرق المستقلة في صفحتها الأولى، لتنقل عن مصدر في وزارة المالية قوله إن الوزارة أصدرت تعميماً الأسبوع الماضي لجميع دوائر الدولة بمراجعة المصارف لتسلم الفروقات وتوزيعها بين الموظفين لديها.

هذا والحديث عن الاتفاقية العراقية الأمريكية لا زالت مستمرة في الصحافة البغدادية مع استمرار السجالات حول بنودها وملامحها. فتعرض في مكان آخر من صفحتها الأولى قول النائب مثال الآلوسي من أن ما أثير حول هذه الاتفاقية يهدف إلى التعتيم على الجوانب الإيجابية الكبيرة المتوخاة منها في مواكبة العراق للتطور العالمي على كافة الصعد.

وفي ذات السياق يشير ساطع راجي في مقالة له لكن في جريدة الاتحاد الناطقة باسم الاتحاد الوطني الكوردستاني، يشير أيضاً الكاتب إلى أن هناك حالة من التعتيم بشأن بنود الاتفاقية وهذا التعتيم هو ما يمنح كل خبر أو تسريب أهمية تفوق حجمه الحقيقي، مؤدياً ذلك إلى كثرة التسريبات ومن ثم اللهاث لنفيها وتكذيبها دون تقديم معلومات حقيقية بديلة يمكن للجدل السياسي أن يعتمد عليها. ويضيف الكاتب بأن هذا الأسلوب الرسمي في التعامل مع مضامين مسودات التفاوض قد يوحي بأن هناك ما يجب إخفاؤه، لكنه في نفس الوقت يخضع لتشوه متوارث نتيجة النظرة السلبية لأي معاهدة أو اتفاقية تعقد بين دولة كبرى وإحدى دول المنطقة، ويبقى الكلام لساطع راجي في جريدة الاتحاد.

على صلة

XS
SM
MD
LG