روابط للدخول

قراءة جديدة في الصحف البغدادية الصادرة يوم الاثنين 12 أيار


محمد قادر

استمرار القصف الامريكي لمدينة الصدر برغم اتفاق التهدئة والتأييد الامريكي للحل السياسي هو ما اثار استغراب عدد من الصحف العراقية ليوم الاثنين في حين اختلفت صحف أخرى عن هذا الرأي كالتاخي الناطقة باسم الحزب الديمقراطي الكوردستاني .. اذ قالت إن هناك هدوءاً حذراً بعد توقف الاشتباكات والقصف الجوي في المدينة.
هذا وزئير الاسد ايضاً وفي يومها الثاني استحوذت على اهتمام صحف بغداد التي اشادت بانجازاتها.

جريدة الصباح الجديد المستقلة ركزت على الاوضاع في لبنان وعلاقتها بالشأن العراقي فتنقل عن وكالات انباء ما يراه باحثون عراقيون من ان المواجهات التي تشهدها العاصمة بيروت بين حزب الله اللبناني وقوى الاكثرية النيابية، ستزيد من التشدد في الموقف العربي إزاء العراق ونظامه الجديد، مبررين ذلك بان الدول العربية التي "تتخندق طائفيا إزاء إيران"، ستربط تعاملها مع العراق بموقف ايران من الاحداث في كل من لبنان وفلسطين... وبحسب ما ورد في الصباح الجديد

اما الحديث عن تجمع جديد يعتزم خوض إنتخابات المحافظات فجاء في الصفحة الاولى من الطبعة البغدادية لصحيفة الزمان. ليقول النائب عن القائمة العراقية اسامة النجيفي خلال اتصال هاتفي مع الصحيفة، يقول إن (الجبهة الجديدة تضم قوي سياسية من داخل وخارج البرلمان وهي اوسع من التحالف البرلماني)، مؤكداً أن (القوى المشاركة هي في طور انتخاب قيادتها والمفاوضات مستمرة بهذا الصدد).

ومن الزمان ننتقل الى الصباح الصحيفة الصادرة عن شبكة الاعلام العراقي التي نشرت في صفحتها الاخيرة موضوع تحول المنازل السكنية الى محال تجارية. مبينة ان الظرف الامني المضطرب وصعوبة تنقل المواطنين من مناطق سكناهم الى مواقع عملهم التي عادة ماتكون في المناطق التجارية التي تتطلب بدورها اجتياز عشرات السيطرات والمفارز المسورة بالكتل الكونكريتية كل ذلك فضلاً عن انتشار البطالة يدفع الكثير من المواطنين لفتح محال او دكاكين من بيوتهم بعضها صغير والاخر كبير، فيقسم البيت الى قسمين احدهما تجاري لتمشية معيشته والاخر سكني..
فتجد في الشارع الواحد (كما تقول الصحيفة) العديد من المحال التجارية بذلك استطاع المواطن ان يبتعد عن دفع ايجارات طائلة في سوق يتسم بالتذبذب اضافة الى شعوره بالامان لوجوده ضمن منزله وداخل نطاق منطقته والعامل الآخر الاشد ضرورة هو محاربة البطالة...وكما جاء في جريدة الصباح

على صلة

XS
SM
MD
LG